: آخر تحديث
مخاوف من انتشار العدوى بعد إفلاس مصرفين أميركيين

البورصات الأوروبية تواصل تراجعها وتراجع حادّ وسط المصارف

29
30
33

باريس: واصلت البورصات الأوروبية تراجعها الإثنين مسجلة أسوأ جلسة في السنة على وقع المخاوف من انتشار العدوى إلى القطاع المصرفي بعد إفلاس مصرفين أميركيين.

وبلغ التراجع قرابة الساعة 9,40 ت غ 2,95% في باريس و3,12% في فرانكفورت و2,43% في لندن و4,60% في ميلانو. وبين المصارف، تراجع بي إن بي باريبا بنسبة 6,06% وسانتاندير 7,37% وإي إن جي 8,30% وكومرتسبنك 12,2%.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد