: آخر تحديث
حيث تمتزج اللحظات العابرة مع الخلود

SANTONI SOUVENIR: سانتوني تطلق حملتها الجديدة لربيع وصيف 2024

10
9
9

تنقّب Santoni عن جواهر الطبيعة الساحرة في مسقط رأسها لتقديم حملتها الإعلانية الجديدة لموسم ربيع وصيف 2024.

إذ تكشف العلامة الإيطالية الرائدة في عالم الأحذية والأكسسوارات الفاخرة عن حملتها الأخّاذة لربيع وصيف 2024 والتي تحمل اسم Santoni Souvenir، مستمدّة إلهامها من المشاهد الطبيعية الآسرة والثقافة الغنيّة لمسقط رأسها في إيطاليا، لو ماركي.

فمن خلال مجموعة نابضة بالحياة من الصور ومقاطع الفيديو القصيرة، تنسج Santoni بمهارة خيوط الحرفية العالية والطبيعة المتألّقة، مشوبة بلمسات من الأناقة والحنين، وسحر اللحظات اليومية. كما تُبرز الحملة بدقّة التناغم الجذّاب بين فخامة طبيعة تلك المنطقة الجبلية وطابع Santoni المميّز، لتقدّم رواية بصرية تعكس جوهر العلامة التجارية.

وتأخذنا Santoni Souvenir في رحلة عبر ذكريات ومناظر لو ماركي، فتتجلّى العناصر المميزة لهذه المنطقة الحالمة، حيث تمتزج اللحظات العابرة مع الخلود.

وفي هذه الحملة الإعلانية، تتألق تصاميم الموسم الرئيسية، من حذاء Andrea الراقي، وإلى حقيبة ThePluto العصرية، وسط عناصر طبيعية بسيطة ولكنها معبّرة، تعبّر عن ثراء المشهد الطبيعي للمنطقة، من زرقة مياه البحر الأدرياتيكي البلّورية، وإلى لمعان حقول القمح الدافئ. وتتحوّل هذه الصور إلى تكريم يعيد إحياء تاريخ وطبيعة لو ماركي، ويربطهما ببراعة بواسطة الحرفيّة والفنّ بأسلوب Santoni المميّز.

وتحمل إلينا الحملة صور ذكريات رحلة برية، حيث تتحوّل السيارة من مجرّد أداة، إلى موضوع محوري يندمج بتناغم في قصة أصدقاء يصبحون مثل أفراد عائلة واحدة، ولحظات من أيامهم المفعمة بالجمال والروعة.

وتظهر العناصر المميزة مثل القشّ والصخور، والتي أعيد تشكيلها ضمن الديكور، لتشكّل طبقات تعبّر عن الجوهر الطبيعي للمكان وتحيي ذكريات أوقات مضت.

وفي هذا السياق، يقول جوزيبي سانتوني، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي: "إنّ Santoni Souvenir هي احتفالية بصرية باللحظات الخالدة، وهي تعبّر عن جوهر لو ماركي وتصون ذكريات وتقاليد هذه المنطقة الخلاّبة التي فيها نشأنا. وتدعو الحملة الجميع إلى المشاركة في رحلة اسكتشاف يتقاطع فيها الجمال، والأناقة، مع تراث Santoni  وثقافتها العريقة."


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في لايف ستايل