: آخر تحديث

ريم العلي: "٦٠ يوم" عمل مشوق ومثير وسعيدة بنجاحه  

13
11
14
مواضيع ذات صلة

إيلاف من بيروت: نجمة سعودية عرفها الجمهور من خلال المسلسل الشهير "طاش ما طاش". وقدمت بعده عدداً كبيراً من الأعمال القوية والناجحة.
تفتح الممثلة السعودية ريم العلي قلبها لإيلاف وتتحدث عن كواليس مسلسلها الجديد "٦٠ يوم" من إنتاج "I see media".

 
* أولا حدثينا عن دورك في العمل ؟ 

 - شخصيتي في العمل هي شخصية "حصة" وهي وحيدة على ولدين وفخورة بأهلها وعائلتها وينكسر ظهرها عندما تعرف أن كل شئ هي فخورة به مصطنع.

*:ماذا تقصدون بإسم العمل ٦٠ يوم ؟

- إسمه ٦٠ يوم لأنه بعد إختراق الرصاصة لرأس أخيها الطبيب يخبرهم أن أمامه ٦٠ يوم لتحديد مصيره. إما أن يكمل حياته أو يتوفى وهو ما سنراه في الحلقات.

* حدثينا عن كواليس العمل وأصعب المواقف فيه؟ 

- كواليس العمل كانت تسودها روح الأخوة والمودة وساعدني  تركي اليوسف في التقمص. والمخرج أيضا كان مريح جداً وهادئ في كواليس العمل.

* كيف ترين تجربة العمل مع شركة I see media?

هذه هي تجربتي الأولى معهم وسعيدة بها وأنا أحب من زمن العمل معهم. وهي تجربة ممتعة.

* كيف كان التصوير في ظل أزمة الكورونا ؟

- التصوير في ظل أزمة كورونا بالتأكيد أصعب لكن كانت هناك إحترازات من الشركة المنتجة للعمل، فهم حريصين على الناس الذين يعملون معهم، وهي إضافة كبيرة لي وأنا سعيدة بالعمل مع شركة مثل هذه تخاف على كل العاملين معها من أكبر فرد لأصغر فرد وتقدم إنتاج متميز ومتنوع كل عام.

*  إلى أي مدى وصلت الدراما الخليجية والى أين تتوقعين أن تصل ؟
- بالتأكيد هي في مكان أفضل من قبل. فبالتأكيد ستكون في مكان أفضل بفضل الإنفتاح الذي حدث في الخليج والسعودية تحديداً، وخصوصا أن الشعب أصبح مطلع على الدراما العالمية ويقارن.

*  ما هي ردود الفعل التي وصلتك على دورك في العمل؟ وعلى العمل نفسه ؟ 

-  ردود الأفعال على العمل إيجابية للغاية وهو ما أراه من خلال مواقع التواصل الإجتماعي.  والناس في الشارع وهم فخورين به كعمل سعودي بهذه الجودة.

*  ما هي طقوسك الرمضانية ؟
- طقوسي في رمضان هي طقوس عادية مثل جميع الناس، أحب تحضير الطعام بنفسي ... فأنا طباخة ماهرة.

* هواياتك؟ 
- متعتي الأساسية التمثيل فهي الهواية والمهنة وأحب الخيل وركوبها من فترة لفترة.

* ما هو جديدك ؟ 
- لدي عمل جديد مع الشركة نفسها لكن غير مسموح الحديث عنه الأن.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ترفيه