: آخر تحديث
يسمح بفهم أدوار المدينة المتعددة ضمنها تجذير ركائز الصوفية

"أبي الجعد أرض التصوف" إصدار جماعي يبرز جوانبها الحضارية و الروحية

45
43
18

إيلاف من الرباط: صدر عن دار النشر "أكسيون كومينيكسيون"، بالدار البيضاء، كتاب "أبي الجعد أرض التصوف"، وهو ثمرة عمل جماعي، أنجز تحت إشراف لحسن حداد وسعد الحصيني.

ويسعى الكتاب، الذي صدر في ثلاث لغات، إلى تسليط الضوء على الصفات الجوهرية لهذه المدينة الواقعة جنوب شرقي الدار البيضاء، بجميع جوانبها الحضرية والروحية والسماح للقارئ بفهم الأدوار المتعددة التي لعبتها الزاوية الشرقاوية، من أجل تجذير ركائز الصوفية، مما أدى إلى ظهور طريقة معينة للحياة ومعرفة إبداعية غير عادية لمفهوم التعايش ذاته.


جانب من مدينة أبي الجعد
 

ويحمل الإصدار الجديد آراء نخبة من المؤرخين والأنثروبولوجيين وعلماء الاجتماع،حول مساهمة الزاوية الشرقاوية في تنمية العمران وتكريس قيم الحوار،إضافة إلى الترحيب بالعلماء من كافة الزوايا للتبادل بين المسلمين واليهود في لحظات حاسمة من التاريخ؛خاصة وأن هذا التقارب الديني سيسمح باستقرار عائلات يهودية عديدة،في إطار من التسامح النموذجي. كان هذا قبل بناء "الملاح" في نهاية القرن التاسع عشر، والذي سيشكل حركة ضخمة لليهود بحثًا عن نقطة ربط راسخ.

ينقل الكتاب الجديد قارئه عبر مراحل الحياة التي مرت بها المدينة منذ ظهور فكر الشيخ أبو عبيد الله الشرقي، مناصر الطريقة الغزوانية – التباعية - الجازولية، في فضاء جغرافي لم تكن سبل العيش فيه سهلة. الأمر الذي لم يمنع الشيخ من مواجهة أقسى صعوبات التضاريس، من أجل إرساء أسلوب حياة سلمي وسهل المنال.

كما يصف الإصدار الجديد، كيف أن أبي الجعد،المتوجهة إلى حد كبير نحو ما هو غير مادي وروحي،ستتغلب على ويلات الزمن، بهدف تكريس بعدها المعماري الذي سيطبع خصائصها الحضرية بطريقة صريحة تقاوم تقلبات التاريخ.

يقدم الكتاب الجديد شهادة على العظمة التاريخية لهذه المدينة / الزاوية،من خلال النصوص التي كتبها بعناية رشيد عبيدي،كنزة العلالي،محمد بن العربي الشرقاوي، أحمد بوكاري،عبد المجيد بوكاري،مؤنس الشرقاوي،محمد الشرقاوي بزيوي،عبد العالم دينية، بوعبيد البرازي، مصطفى الحر،لحسن حداد،جمال حجام،عبد الكريم جلال، يهودا لانكري،محمد التهامي الحرق، محمد سموني،فؤاد سويبة،فاطمة الزهراء التباع،محمد تويجر ومحمد زرايا.

 

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات