: آخر تحديث
يصعب تتبع المصدر الأصل للتلفيق

مجموعة مؤيدة لإيران تنشر أخبارًا كاذبة على الإنترنت

2
4
3
مواضيع ذات صلة

تنشر مجموعة مؤيدة لإيران معلومات مضللة على الانترنت، مستخدمة مواقع إخبارية مستنسخة، لتبث أخبارًا كاذبة عن السعودية والولايات المتحدة وإسرائيل.

إيلاف من بيروت: كشفت صحيفة نيويورك تايمز عن مجموعة مؤيدة لإيران تعمل على نشر معلومات مضللة ومقالات مزيفة على الانترنت، باستخدام مواقع إخبارية مستنسخة لتضخيم المعلومات السلبية والأخبار الكاذبة عن إسرائيل والسعودية والولايات المتحدة.

تعمد هذه المجموعة أيضًا إلى فتح حسابات وهمية على مواقع التواصل الإجتماعي لخداع المعارضين أو تزويدهم بمعلومات خاطئة.

يصعب تتبعها

من بين المناورات المبتكرة التي تعتمدها هذه المجموعة: عندما تنقل المؤسسات الإخبارية الرئيسية التقارير المزيفة من قبل المجموعة، سرعان ما يقوم المشغلون بحذف الإفتراءات التي نشروها ليصبح من الصعب تتبع مصدر التقارير الكاذبة.

تقول غابرييل ليم من Citizen Lab، المؤلفة الرئيسية للتقرير: "إنهم يحذفون قصصهم المزيفة بمجرد تحقيق القليل من الضجة والانتشار. هذا يجعل من الصعب على المستخدمين العاديين معرفة ما يحدث، أو تتبع المصدر الأصلي للتضليل".

وصف التقرير العملية المؤيدة لإيران بـ "Endless Mayfly" إسوة بالحشرات القاتلة التي تدوم طويلًا والتي تفقس وتدمر كل محصولات الصيف، مشيرًا إلى أن هذه العملية بدأت منذ عام 2016 في أقل تقدير، ولديها 73 نطاقًا من المواقع الإلكترونبة و135 مقالًا و11 هوية مزيفة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار