: آخر تحديث

المطر يفاجئ عرضاً لدار "فويتون" على جزيرة إيطالية

27
44
24
مواضيع ذات صلة

ستريزا (إيطاليا): تحدّت دار لوي فويتون الفرنسية زخات المطر التي هطلت خلال عرض أقامته مساء الأربعاء على جزيرة في بحيرة ماجوري بشمال إيطاليا لتشكيلة أزياء سنة 2024 من نوع "كروازيير" في حضور عدد من المشاهير تسلحوا بالمظلات.

وكانت الممثلات كاترين دونوف وكيت بلانشيت وإيما ستون في مقدّم المشاهير الذين دعاهم مصمم الدار نيكولا غيسكيير إلى جزيرة إيزولا بيلا (أي "الجزيرة الجميلة") الواقعة وسط المياه الزرقاء لواحدة من أجمل البحيرات الإيطالية.

وأدى هطول المطر إلى إرباك العرض، وبدلاً من أن يقام كما كان مقرراً في الحدائق المنتشرة على طريقة المدرجات، انكفأ إلى داخل قصر بوروميو الباروكي الذي تملكه العائلة التي تحمل الاسم نفسه.

وارتدت العارضات تصاميم نيكولا غيسكيير الذي يتولى الإدارة الفنية للدار منذ عام 2013، في القاعات العالية السقوف التي يعود تاريخها إلى القرن السابع.

وذكّرت بعض التصاميم ببزات الغوص، فيما استوحي البعض الآخر من بزات لاعبي رياضة سلاح الشيش. ولم تغب ألوان علم أوكرانيا عن أحد الفساتين.

أما السترات الصوفية فخفيفة مع خطوط شفافة، فيما زودت ثلاثة فساتين تتنوع ألوانها بين الوردي المترب والأزرق الأخضر والأزرق الفاتح أكماماً واسعة جداً.

وتتألف تشكيلات "كروازيير" من ملابس تناسب المناخات الحارة، مخصصة للمشاهير الذين يحبون الوجهات المشمسة خلال فصل الشتاء. وعلى مرّ السنين، أصبحت لهذه الأزياء عروضها الخاصة التي تقيمها دور الأزياء في مواقع مميزة تشكّل خلفيات لتصاميمها الفاخرة.

وجاء عرض "لوي فويتون" بعد ذلك الذي اقامته "ديور" السبت في مكسيكو لتشكيلة مستوحاة من الفنانة الشهيرة فريدا كالو، وآخر لتشكيلة "شانيل" هذا الشهر في استوديوهات "باراماونت" في هوليوود.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في لايف ستايل