: آخر تحديث
موجة اختراقات واسعة لحسابات شخصيات وشركات كبرى

تويتر توقف الحسابات الموثوقة بعد "قرصنة ضخمة"

7
7
4
مواضيع ذات صلة

في اختراق لحسابات تويتر الخاصة ببيل غيتس وإيلون ماسك وشركتي أوبر وآبل، نشرت تلك الحسابات تغريدات متشابهة تطلب تبرعات بالعملة الرقمية "بيتكوين".

سان فرانسيسكو: تعرّضت حسابات رسمية على موقع تويتر تابعة لعدد من الشخصيات البارزة في الولايات المتحدة، من أمثال بيل غيتس وباراك أوباما وجو بايدن وإيلون ماسك وجيف بيزوس، وكبريات الشركات الأميركية مثل آبل وأوبر، لعملية قرصنة ضخمة عصر الأربعاء تمكّن خلالها المقرصنون من نشر إعلانات تدعو متابعي هذه الحسابات لإرسال مبالغ بعملة "بيتكوين" الرقمية مع وعد بمضاعفتها.

تويتر يحقق

وفي خطوة تبرز حجم خطورة المشكلة اتخذت تويتر خطوة غير معتادة تمثلت في منع بعض الحسابات الرسمية على الأقل من نشر أي رسائل. ولم يتضح إذا كان كل أصحاب الحسابات الرسمية قد تأثروا بالاختراق، لكن إن حدث هذا فسيكون له تأثير كبير على المنصة ومستخدميها. ومن بين أصحاب الحسابات الرسمية مشاهير وصحافيون ووكالات أنباء إضافة إلى حكومات وسياسيين ورؤساء دول وخدمات طوارئ.

ولم تقدم تويتر توضيحا لكنها قالت في بيان إن المستخدمين "قد لا يتمكنون من إرسال تغريدات أو تغيير كلمات المرور بينما نعكف على مراجعة هذا الحادث والتعامل معه".

ويشير نطاق المشكلة غير المألوف إلى أن المخترقين ربما تسللوا على مستوى النظام ككل وليس من خلال حسابات فردية. ورغم أن اختراق حسابات أمر غير نادر الحدوث، فقد فوجئ الخبراء بنطاق الواقعة ومستوى التنسيق فيها.
وقال بعض الخبراء إن من المرجح أن المخترقين تسللوا إلى البنية التحتية الداخلية لتويتر. 

بيتكوين تزدهر
وأمهل بعض هذه التغريدات المزوّرة، التي ما لبث أصحاب الحسابات المستهدفة بعملية القرصنة أن حذفوها، كلّ متابع لهذه الحسابات 30 دقيقة لكي يرسل إلى عنوان محدّد مبلغاً بعملة البيتكوين ليحصل مقابلها على ضعف هذا المبلغ.

وفي غضون دقائق من نشر التغريدات، أظهر أحد حسابات بيتكوين، والذي تمت الإشارة إليه في بعض التغريدات، 320 معاملة تحويلات برصيد إجمالي وصل إلى أكثر من 113 ألف دولار أميركي. 

إيلون ماسك: أربعاء سعيد!
وجاء في التغريدة المزوّرة التي نشرت على حساب إيلون ماسك، رئيس شركة تيسلا، "أربعاء سعيد! سأقدّم بيتكوين إلى كلّ متابعيّ. سأضاعف كلّ المبالغ التي يتم إرسالها على عنوان البيتكوين الموجود في الأسفل".

بيل غيتس: حان الوقت
من بين الحسابات التي نشرت إعلانات مشابهة: حساب المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت بيل غيتس، وحساب رئيس شركة أمازون جيف بيزوس، والمرشح الديموقراطي إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية جو بايدن والرئيس الأميركي السابق باراك أوباما ورئيس بلدية نيويورك السابق مايكل بلومبرغ.

وجاء في تغريدة مؤسس شركة مايكروسوفت، بيل غيتس، "الجميع يطلبون مني أن أعطي في المقابل، والآن حان الوقت"، مع وعد بمضاعفة جميع التبرعات بالبيتكوين من خلال أحد العناوين المحددة، لمدة 30 دقيقة، مما قد يشير إلى أن الهدف من تلك التغريدات هو جمع الأموال. 

وأكد المتحدث باسم  بيل غيتس أن التغريدة المنشورة لم تصدر من الملياردير مؤسس ميكروسوفت، مشيرًا إلى أن موقع تويتر على علم بالمشكلة ويعمل الآن على استعادة الحساب.

أوبر: تعرضنا للاختراق
أما شركة أوبر فقد قامت بحذف التغريدة، وقالت في حسابها "مثل العديد من الشركات، تعرض حسابنا للاختراق"، مضيفة أنه "تم حذف التغريدة ونحن نعمل مباشرة مع تويتر لمعرفة ما حدث". 

عملية احتيال
وسارع كاميرون وينكليفوس، الشريك المؤسس في شركة "جيميني" للتبادلات بالعملات الرقمية، إلى التحذير من عملية القرصنة هذه. وقال في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر "هذه عملية احتيال، لا تشتركوا فيها!".

وفي حين ذكرت تعليقات ومنشورات على تويتر أنّ آلاف الدولارات بعملة البيتكوين أرسلها على الأرجح من وقعوا ضحية هذه العملية الاحتيالية، قال موقع تويتر إنّه "يراجع" ما جرى وسيُصدر قريباً بياناً بهذا الشأن.

أسهم تويتر تهوي
من جانبه، قال موقع تويتر إنّه يراجع ما حصل وسيصدر قريباً بياناً بهذا الشأن. وما أن شاع خبر هذه القرصنة حتى هوى سهم تويتر بنسبة 4% في التعاملات الإلكترونية في وول ستريت بعد إغلاق جلسة التداولات.

وقال موقع تويتر في حساب الدعم الخاص به، "نحن على علم بحادث أمني يؤثر على الحسابات على تويتر. نحن نحقق ونتخذ خطوات لإصلاحه. سنقوم بإبلاغ الجميع بالنتائج قريبًا".

العدد الهائل من الحسابات المتأثرة بهذا "الاختراق المحتمل"، يمثل أكبر تهديد أمني يواجه الموقع منذ إنشائه. 

ولا تتعلق خطورة هذا الاختراق في أنه يتعلق بعملية احتيال مالي محتمل، لكن الخطورة الأكبر تكمن في أن العديد من قادة العالم يستخدمون تويتر، والبعض مثل الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يستخدمونه للإعلان عن قرارات سياسية رئيسية، مما يهدد بعواقب مدمرة إذا تم اختراق حسابات هؤلاء القادة.

في العام الماضي ، تم اختراق حساب الرئيس التنفيذي لشركة تويتر، جاك دورسي، مما أثار مخاوف بشأن ما إذا كان أي حساب على المنصة يمكنه بالفعل تجنب الاختراق.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار