: آخر تحديث
اتهم بايدن بـ"مهاجمته" للتأثير في نتيجة الانتخابات الرئاسية

ترامب يختار الهجوم دفاعاً عن إمبراطوريته العقارية

14
13
14

واشنطن: شهدت جلسة محاكمة الرئيس السابق دونالد ترامب في نيويورك أمس، تلاسناً "حاداً" بينه وبين قاضي المحكمة آرثر انغورون، الذي طالب فريق الدفاع عن الرئيس السابق بـ"السيطرة عليه"، مذكراً في أكثر من مناسبة بأن ما يجري هو محاكمة بتهمة الاحتيال المالي، وليس حدثاً "انتخابياً".

وشكا ترامب من القاضي، فاختار الهجوم دفاعاً عن إمبراطوريته العقارية قائلاً: "أنا واثق من أنه سيحكم ضدي لأنه دائماً يحكم ضدي"، لكنه أقر بأن مؤسسته لم تقدم أرقاماً دقيقة بشأن قيمة بعض عقاراته، علماً بأن استراتيجية فريقه الدفاعية ترتكز على إلقاء اللوم على المحاسبين الذين عملوا في شركته وتحويل الانتباه إلى ممارساتهم المالية.

ويواجه ترامب في القضية احتمال دفع غرامة بقيمة 250 مليون دولار، بالإضافة إلى منعه عن ممارسة أعماله في ولاية نيويورك. ويأتي هذا في وقت أظهرت فيه استطلاعات رأي تقدمه على منافسه الأساسي الرئيس الحالي جو بايدن في ولايات حاسمة.

وقبل دخوله إلى قاعة المحكمة، التي تعقد جلسات بعيدة عن عدسات الكاميرات، هاجم ترامب الادعاء وبايدن. وقال إن بايدن "يهاجمه" للتأثير في نتيجة الانتخابات الرئاسية، خصوصاً أن أرقام الاستطلاعات تظهر تقدمه على خصمه الديمقراطي.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار