: آخر تحديث
قانون يدخل حيّز التطبيق رسميًا بحلول أبريل

الاتحاد الأوروبي يلزم المصارف السماح بالتحويلات المالية الفورية

9
9
8

بروكسل: أقرّ الاتحاد الأوروبي قانونا الاثنين يجبر المصارف على توفير دفعات فورية على مستوى التكتل، ما سيسمح للعملاء بالقيام بالتحويلات المالية ضمن بلدانه في غضون ثوان.

وبناء على القواعد الجديدة، سيكون بإمكان الناس في أوروبا تحويل الأموال في غضون 10 ثوان في أي وقت من اليوم، وإن كان خارج ساعات العمل، سواء داخل البلد الواحد أو إلى أي دولة في الاتحاد الأوروبي.

ويتوقع بأن يدخل القانون حيّز التطبيق رسميا بحلول نيسان (أبريل)، فيما سيتعيّن على المصارف ضمن منطقة اليورو السماح بعمليات الدفع الفوري في غضون 18 شهرا من هذا التاريخ.

إقرار القانون
أقرّت دول الاتحاد الأوروبي الـ27 القانون الاثنين، بعد ضوء أخضر صدر من البرلمان الأوروبي في وقت سابق.

وفي حال فرضت المصارف أي رسوم، فيجب ألا تتجاوز تلك المفروضة للتحويلات الائتمانية العادية، وفق ما جاء في بيان للمجلس الأوروبي.

وأمام المصارف خارج منطقة اليورو حتى العام 2027 للامتثال بينما سيكون أمامها حتى 2028 للامتثال في ما يتعلق بالدفعات الفورية التي تتم من حساب بعملة محلية.

وحاليا، تسمح عدة دول في الاتحاد الأوروبي بالتحويلات المجانية التي تستغرق يوما أو يومين بينما الدفعات الفورية معروضة لقاء رسوم أعلى وهي غير متاحة للتحويلات العابرة للحدود.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد