: آخر تحديث
في قطاعات التكنولوجيا والبنية التحتية والطاقة المتجددة

مبادلة الإماراتية تعلن استثمار نحو 12 مليار يورو في بريطانيا

18
18
17
مواضيع ذات صلة

لندن: أعلنت الإمارات الخميس أنها ستقوم باستثمار حوالى 12 مليار يورو في قطاعات التكنولوجيا والبنية التحتية والطاقة المتجددة في المملكة المتحدة، بحسب بيان صادر عن شركة "مبادلة" الإماراتية.

وقال البيان إن الإمارات التزمت باستثمار 10 مليار جنيه استرليني (13,8 مليار دولار) خلال السنوات الخمس المقبلة.

وأكدت الشركة الإماراتية أن شراكة الاستثمار السيادي بين البلدين ستركز "خلال السنوات الخمس المقبلة، على ضخ استثمارات كبيرة في ثلاثة قطاعات جديدة وهي التكنولوجيا، والبنية التحتية، والطاقة المتجددة، إلى جانب تعزيز برنامج الاستثمار الحالي في مجال علوم الحياة".

ويضاف هذا إلى إعلان مبادلة في آذار/مارس الماضي تخصيص 800 مليون جنيه استرليني اضافة إلى 200 مليون جنيه استرليني من المملكة المتحدة لتمويل استثمارات في قطاع علوم الحياة.

ونقل البيان عن الرئيس التنفيذي للمجموعة الإماراتية خلدون خليفة المبارك "سوف تساهم توسعة شراكة الاستثمار السيادي بين البلدين في دفع عمليات التمويل والابتكار في عدد من القطاعات الحيوية التي تعتبر من أهم ركائز النمو الاقتصادي بالنسبة لكلا البلدين".

ونقل البيان عن وزير الاستثمار البريطاني جيري غريمستون تأكيده أن الشراكة ستساهم "في إثراء تبادل المعرفة والمهارات والأفكار التي من شأنها تعزيز الرفاهية في البلدين".

ويأتي الإعلان الخميس بينما يقوم ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد بزيارة إلى بريطانيا التقى خلالها رئيس الوزراء بوريس جونسون.

تستضيف المملكة المتحدة مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ "كوب 26" في غلاسكو في تشرين الثاني/نوفمبر، وتشمل الشراكة الجديدة تعاونا بين شركة "بي بي" البريطانية العملاقة وشركة النفط الوطنية في أبوظبي وشركة "مصدر" للطاقة المتجددة التي تركز استثماراتها على المناخ.

كذلك تخطط الشراكة لتعزيز العلاقات العسكرية بين المملكة المتحدة والإمارات، وقد قالت لندن في هذا الصدد إنها تعتزم زيادة المناورات البرية المشتركة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد