: آخر تحديث
متخصصة بالتحقيق في مزاعم احتيال وفساد

مؤسسة أميركية تعلن توقيف خمسة من موظفيها الصينيين في مكتبها ببكين

25
23
31

بكين: أوقفت السلطات الصينية خمسة موظفين صينيين يعملون في مكاتب المؤسسة الأميركية مينتز غروب المتخصصة في التحقيق في مزاعم احتيال وفساد وسوء سلوك في العمل، في بكين، على ما أعلنت المؤسسة الجمعة.

وقال بيان للشركة أرسل بالبريد الإلكتروني إلى وكالة فرانس برس إن "السلطات الصينية أوقفت الموظفين الخمسة في مكتب مجموعة مينتز في بكين، وجميعهم مواطنون صينيون، وأغلقت عملياتنا هناك".

وأضاف البيان أن المؤسسة "استعانت بمستشار قانوني للتعامل مع السلطات ودعم موظفينا وعائلاتهم".

وأكد أن الشركة "لم تتبلغ بأي إشارة قانونية رسمية حول قضية ضد الشركة وطالبت بأن تفرج السلطات عن موظفيها".

وأوضحت أن "مجموعة مينتز مرخصة لمزاولة أعمال تجارية مشروعة في الصين، حيث عملنا دائماً بشفافية وأخلاقية وامتثالًا للقوانين والقواعد المعمول بها"، مضيفة أنها ستعمل مع السلطات "لحل أي سوء فهم قد يكون أدى إلى هذه الأحداث".

ومينتز غروب ومقرها في الولايات المتحدة، متخصصة بإجراء تحقيقات في مزاعم احتيال وفساد وسوء السلوك في أماكن العمل، والتحقق من الخلفيات.

للشركة مكاتب في 18 موقعاً منها واشنطن، وتعلن على موقعها الالكتروني أن الموظفين "يتعمقون في الأسئلة الواقعية التي تهمّ عملاءنا - من قصور رئاسية إلى منصات النفط البحرية".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار