: آخر تحديث
بعدما ساعد في صوغ مشاريع إنفاق ضخمة

بايدن يُعلِن تنحي كبير مستشاريه للسياسة الاقتصادية

34
36
36
مواضيع ذات صلة

واشنطن: أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن الخميس تنحّي بريان ديس، كبير مستشاري البيت الأبيض للسياسة الاقتصادية الذي ساعد في صوغ مشاريع إنفاق ضخمة وتوجيه مسار التعافي من تداعيات تفشي جائحة كوفيد.

وقال بايدن إن ديس أدى دورا حاسما في تعافي اقتصاد الولايات المتحدة، مشيرا إلى "البطالة المرتفعة والاقتصاد المأزوم" عندما تولى منصبه في كانون الثاني/يناير 2021.

وأضاف في بيان "مدى العامين الماضيين، اعتمدت على بريان ديس".

وتابع الرئيس الأميركي "لقد ساعد في توجيه رؤيتي الاقتصادية للواقع وأدار انتقال تعافي اقتصادنا التاريخي إلى نمو مطرد ومستقر".

اضطلع ديس بدور حاسم وراء الكواليس في وضع مشاريع بايدن عندما كان حزبه الديموقراطي يحظى بغالبية ضئيلة في مجلسي النواب والشيوخ.

الجائحة

وتشمل المشاريع خطة الإنقاذ الأميركية التي ساعدت في الحفاظ على الاقتصاد خلال جائحة كوفيد، ومشروع قانون ضخم للإنفاق على البنية التحتية، وقانونا لدعم تصنيع أشباه الموصلات وغيرها من الصناعات المتطورة، وقانون خفض التضخم الذي يهدف إلى تحفيز صناعة السيارات الكهربائية وقطاعات الاقتصاد الأخضر الأخرى.

كان قرار ديس بالتنحي متوقعا، فقد جاء في منتصف الولاية الرئاسية الأولى لبايدن وفي ظل انقسام الكونغرس بين غالبية ديموقراطية في مجلس الشيوخ وغالبية جمهورية في مجلس النواب. ولم تتم تسمية بديل منه بعد.

على صعيد متصل، أقام بايدن الأربعاء حفل وداع لكبير موظفي البيت الأبيض رون كلاين الذي سيحل محله مساعد رئيسي آخر هو المنسق السابق لمكافحة فيروس كورونا جيف زينتس.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد