: آخر تحديث
الاعلان عنها في بحر الاسبوع المقبل 

المغرب: توقع تشكيل حكومة أخنوش من"الاحرار" و"الاصالة" و"الاستقلال"

29
32
30
مواضيع ذات صلة

إيلاف من الرباط : يبدأ عزيز اخنوش، رئيس الحكومة المكلف، اليوم، مشاوراته الرسمية مع قادة الاحزاب السياسية المغربية من أجل تشكيل حكومة جديدة.
وسيلتقي اخنوش، صباح اليوم بمقر حزب التجمع الوطني للاحرار في الرباط، عبد اللطيف وهبي، امين عام حزب الاصالة والمعاصرة، قبل ان يستقبل نزار بركة الامين العام لحزب الاستقلال.
ومن المتوقع ان يستقبل أخنوش مساء اليوم او صباح غد الثلاثاء ادريس لشكر، الامين العام للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ومحند العنصر، الامين العام للحركة الشعبية. بينما سيستقبل نبيل بن عبد الله الامين العام لحزب التقدم والاشتراكية يوم الاربعاء، وينتظر أيضا أن يستقبل أخنوش الدكتور سعد الدين العثماني الامين العام لحزب العدالة والتنمية، وباقي الاحزاب التي حصلت على مقاعد في البرلمان لكنها لم تتمكن من الحصول على فريق نيابي (20 مقعدا).
وتوقعت مصادر مطلعة الاعلان عن الحكومة الجديدة في اقرب الاجال، ورجحت المصادر ذاتها ان يتم ذلك في بحر الاسبوع المقبل.
وأصبح شبه مؤكد ان الحكومة الجديدة ستتكون من الاحزاب الثلاثة الاولى المتصدرة لنتائج الانتخابات وهي التجمع الوطني للاحرار (102مقعد) والاصالة والمعاصرة (87 مقعدا) والاستقلال (81 مقعدا). بينما يتوقع ان تصطف باقي الاحزاب التي حصلت على مقاعد في مجلس النواب في صفوف المعارضة.
تجدر الاشارة الى انه جرى امس الاتفاق على توزيع الجهات التي سيترأسها كل حزب، اذ سيحصل التجمع الوطني للاحرار على أربع جهات هي: جهة طنجة - تطوان - الحسيمة، جهة درعة - تافيلالت، وجهة سوس ماسة، وجهة كلميم - وادنون.
وبدوره سيحصل حزب الاصالة والمعاصرة على اربع جهات هي: الجهة الشرقية، جهة بني ملال - خنيفرة، جهة الرباط - سلا - القنيطرة، جهة مراكش - أسفي، اما حزب الاستقلال فسيحصل على ثلاث جهات هي: جهة فاس - مكناس، جهة الدار البيضاء - سطات، جهة العيون - الساقية الحمراء، بينما سيحصل حزب التقدم والاشتراكية على جهة الداخلة - وادي الذهب.
ولعل اكبر الخاسرين من هذا التوزيع هو حزب الحركة الشعبية الذي كان امينه العام يتولى رئاسة جهة فاس - مكنا.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار