: آخر تحديث

استراتيجية الـ 18 ملياراً !

9
9
8

أعلنت شركة «المراعي» استراتيجيتها الاستثمارية للأعوام ٢٠٢٤-٢٠٢٨ باستثمارات تزيد على ١٨ مليار ريال تحت عنوان الريادة والتمكين. في الحقيقة أي ريادة وتمكين في قطاع الأغذية هو تعزيز للأمن الغذائي وتحقيق الاكتفاء الذاتي الذي يلبي أهدافاً وطنية بالغة الأهمية والأولوية!

بلغت حصة قطاع الدواجن من هذه الاستراتيجية الاستثمارية ٧ مليارات ريال، وقطاعات الألبان والعصائر والمخبوزات ٥ مليارات ريال، وسلاسل الإمداد ٤ مليارات ريال، وقطاعات غذائية جديدة مليار ريال، بينما خصص مليار ريال للتطوير التقني!

تحقيق نمو مستدام في قطاع الأغذية بمعايير جودة عالية لا يدعم الأمن الغذائي الوطني وحسب، بل ويعزز الكفاءة والموثوقية ويحقق التوازن والمرونة في قطاع يتطلب استحداث أساليب استثمارية جديدة للحفاظ على استقرار الأسواق المحلية والريادة الإقليمية في الاستدامة البيئية والاجتماعية!

كما أن هذا النمو يرتكز على رأس مال بشري تسهم مثل هذه الاستراتيجية بتركيزها على التطوير التقني في اكتساب مهاراته ومنحه فرصة الابتكار وتحقيق الاستدامة والكفاءة التشغيلية لتعزيز قدرات سلاسل الإمداد وتعظيم قوة العلامات التجارية الوطنية!

حظي قطاع الأغذية في المملكة باهتمام بالغ ودعم سخي من الدولة منذ نشأته؛ إدراكاً لأهميته في تلبية احتياجات المجتمع وتحقيق مستهدفات الأمن الغذائي، وتميز القطاع بنموه المستمر وتطوير منتجاته وتوسعه في الأسواق الإقليمية بعلامات تجارية وطنية اكتسبت صفة الجودة والموثوقية مما يدعم قيمة ومكانة المنتجات والصادرات السعودية!

باختصار.. استراتيجية طموحة ترسم ملامح المزيد من النمو والثقة والاستدامة لمستقبل قطاع الأغذية السعودي!


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في جريدة الجرائد