: آخر تحديث
الدبلوماسي الإسرائيلي ارتدى الجلباب المغربي وقال إن عبق التاريخ يفوح منه

السفير غوفرين: التراث والثقافة في المغرب كنز لا يفنى

20
21
20
مواضيع ذات صلة

إيلاف من الرباط: قال رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط ديفيد غوفرين إن التراث والثقافة والفنون في المغرب كنز لا يفنى. 

ويبدو ان غوفرين قد اغرم بالمغرب، وان غرامه، حسب تغريدة نشرها في تويتر، امتد الى الجلبا في المغربي، الذي يرى فيه تجسيدا للتاريخ العريق للمملكة المغربية. وقال غوفرين في تغريدته: "اليوم ارتديت الجلباب المغربي، وشعرت بسعادة كبيرة، وحين تأملت في سبب سعادتي، وجدت انه رائع ان ارتدي لباسا أنيقًا، فاخرا، وايضا يفوح منه عبق تاريخ عريق". واضاف "فعلا، التراث، والثقافة، والفنون في المغرب كنز لا يفنى. جمعة مباركة عليكم جميعا”. 

وتبعا لذلك، يبدو ايضا ان السفير غوفرين جعل من الانفتاح على موروث المغاربة الثقافي وسيلة للتعرف عليهم. وساعدت معرفة غوفرين باللغة العربية على جعل وضعه مريحا، اذ سهلت عليه اكتساب مزيد من الصداقات.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار