: آخر تحديث
لتعزيز جهود العمل في محمياتها الطبيعية

الهيئة الملكية لمحافظة العلا توقع شراكة مع منظمة سبيس فور جاينتس

15
11
15

إيلاف من العلا: أعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العلا عن توقيع شراكة مع منظمة سبيس فور جاينتس المتخصصة بالحفاظ على البيئة، بما يتيح تعاون جهودهما في مجال حماية التنوع الحيوي في العلا وخفض الانبعاثات الكربونية وزيادة إمكانيات تخزين الكربون في محميات العلا الطبيعية.
وتهدف الشراكة إلى تعاون الطرفين في تصميم وتنفيذ أنشطة مشتركة، خلال السنوات الثلاث القادمة، في مجال إدارة وحماية ومراقبة التنوع الحيوي والبيئات الطبيعية بما يتماشى مع المعايير العالمية ومستهدفات مبادرة السعودية الخضراء ورؤية السعودية2030.
وتتضمن الشراكة تزويد مجموعات حماة الطبيعة في المحميات الطبيعية التابعة للهيئة بالمعدات والأنظمة والإمكانيات اللازمة لحماية المجتمع وضمان صحة الحراس وسلامتهم؛ بالإضافة إلى تطوير وسائل وتقنيات التواصل بين حماة الطبيعة لتعزيز إمكانياتهم بالحفاظ على المحميات ومشاركة البيانات بسرعة. وتشمل الشراكة تطوير أنظمة الإدراة الخاصة بالمحميات بما يمكّنها من تحقيق متطلبات شهادة القائمة الخضراء للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة بحلول عام 2025، فضلاً عن العمل على خفض الانبعاثات الكربونية وزيادة تخزين الكربون في المحميات. ويحرص الطرفان على الترويج لنموذج سياحي مستدام وصديق للبيئة في العلا.



وتقوم الهيئة الملكية لمحافظة العلا بتطوير المحميات الطبيعية في جميع أنحاء محافظة العلا وهي: محمية شرعان والغراميل ووادي نخلة وحرة الزبن وحرة عويرض، حيث تتميز كلّ منها بنباتات وكائنات حية ومعالم جيولوجية فريدة. وتمتد المحميات على مساحة تتجاوز 12ألف كيلومتر مربع، تشكّل أكثر من 50% من مساحة أراضي محافظة العلا. ويتم تنظيم دوريات في المحميات الطبيعية مع 154 موظفمن حماة الطبيعةفي العلا الذين أكملوا برنامجًا تدريبيًا مدته 18 شهرًا.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد