: آخر تحديث
بعيد استقالة توفيق شرف الدين

كمال فقي وزيرًا للداخلية التونسية

11
11
14

تونس: عُيّن والي تونس كمال الفقي المقرّب من الرئيس قيس سعيّد وزيرًا للداخليّة ليحلّ مكان توفيق شرف الدين الذي أعلن استقالته الجمعة، وفقا لبيان أصدرته رئاسة الجمهوريّة.

وذكرت الرئاسة في البيان الذي نشرته ليل الجمعة السبت أنّ "رئيس الجمهوريّة قيس سعيّد أصدر (...) أمرًا يقضي بإنهاء مهام وزير الداخليّة توفيق شرف الدين". وأضافت "كما أصدر أمرًا يقضي بتسمية كمال الفقي خلفًا له".

وكان شرف الدين المقرّب من سعيّد قد أعلن استقالته الجمعة قائلًا إنّه يريد تكريس وقته لأبنائه الثلاثة بعد وفاة زوجته العام الماضي.

وكان هذا المحامي السابق أحد ركائز الحملة الانتخابيّة التي قادت سعيّد إلى الرئاسة عام 2019.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار