: آخر تحديث
واضعًا مقدرات الجامعة العربية في أمرة لبنان

أبو الغيط من بيروت: مستعدّون للمشاركة في التحقيق

5
6
4

وضع أحمد أبو الغيط مقدرات الجامعة العربية في خدمة لبنان، وأبى استعداد الجامعة للمشاركة في تحقيق شفاف لأسباب التفجير الكبير في مرفأ بيروت.

إيلاف من بيروت: قال الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط لدى وصوله الى مطار بيروت إنه "لا يمكن ان تتصوّروا كيف يتفاعل العالم العربي مع لبنان في الايام الثلاثة الاخيرة هناك اسى شديد عند كل الناس"، مشددًا على أن التضامن هو الإنقاذ للبنان "ووقفة لبنانية قوية بوجه كل هذا الوضع، والجامعة العربية تحت امرة لبنان".

استهل أبو الغيط لقاءاته بزيارة القصر الجمهوري في بعبدا للقاء الرئيس اللبناني ميشال عون. وبعد اللقاء، قال أبو الغيط من بعبدا: "هناك احساس كبير بالتضامن مع شعب لبنان وقلت للرئيس إنكم أقوياء رغم الكارثة الكبرى وأبلغته استعدادنا بالمساعدة والدعم بما هو متاح لدينا".

أضاف: "نعتزم أن نطرح على جامعة الدول العربية اقتراحًا لدعم لبنان وسنعمل على نقل مطالب لبنان بشأن المساعدات إلى المجتمع الدولي، ولدينا قدرات تجميعية للحشد العربي وانا استشعر الكثير من الرضا للرد الفعل العربي والجامعة العربية مستعدّة للمشاركة بطاقات عربيّة بأيّ شيء يتعلّق بالتحقيق في مأساة تفجير مرفأ بيروت".

تابع أبو الغيط: "سأشارك في الاجتماع الذي دعت له فرنسا غدًا وسأنقل للدول العربية تقريرًا كاملًا عن مشاهداتي وعن هذه الزيارة وننوي طرح بند جديد على المجلس الاقتصادي والاجتماعي للجامعة للدعم المستمر والدائم للبنان، وننتظر قائمة من الحكومة اللبنانية بما تحتاجه البلاد من مساعدات حاليًا ومستعدون للمشاركة في إجراء تحقيق شفاف في انفجار مرفأ بيروت".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار