: آخر تحديث
دك سلته بـ38 نقطة

الدوري الأميركي للمحترفين: تراي يونغ يضع حدا لمسلسل انتصارات كليبرز

6
6
5
مواضيع ذات صلة

لوس انجليس: وضع تراي يونغ حدا لمسلسل انتصارات لوس أنجليس كليبرز عند سبع مباريات، وذلك بعدما دك سلته بـ38 نقطة ليقود فريقه أتلانتا هوكس الى الفوز 108-99 الثلاثاء في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وأفاد يونغ، العائد الى الفريق بعدما غاب لمباراة واحدة بسبب أوجاع في الظهر، ورفاقه على أكمل وجه من الغيابات في صفوف الضيوف الذين خاضوا اللقاء من دون نجميهما كواهي لينارد وبول جورج بسبب بروتوكولات فيروس "كوفيد-19" بحسب ما أفاد فريقهما من دون الافصاح عن المزيد من التفاصيل، وباتريك بيفيرلي بسبب إصابة في ركبته اليمنى.

وفي ظل اللعب وسط الأزمة الصحية التي تعصف بالعالم بأجمعه منذ نهاية 2019، توقع لاعب كليبرز الكرواتي إيفيتسا زوباتس بأن "تكون الأمور على هذا النحو هذا العام" من حيث الغيابات، وذلك على الرغم من أن فريقه لم يسجل حتى الآن أي إصابة بالفيروس.

وتابع "نحن محظوظون لأن الجميع متواجد معنا حتى الآن. سيكون هذا النوع من المواسم بالنسبة للجميع".

ولا يبدو أن كواهي وجورج مصابان بالفيروس، لأن كليبرز ترك الباب مفتوحا من أجل التواجد لاحقا مع الفريق في سلسلة مبارياته الست المقررة في الشرق، إذ يلتقي بعد أتالانتا كلا من ميامي هيت وصيف البطل وأورلاندو ماجيك ونيويورك نيكس وبروكلين نتس وكليفلاند كافالييرز.

ورغم استمرار تفشي فيروس كورونا الذي حصد حتى الآن حياة قرابة 425 ألف أميركي، بينهم أكثر من 13 ألف ضحية في ولاية جورجيا، أقيمت مباراة الثلاثاء على ملعب "ستايت فارم ارينا" بحضور الجمهور بعدد وصل الى 1180 متفرج، وذلك للمرة الأولى بالنسبة لأتلانتا منذ توقف الدوري في آذار/مارس قبل استئنافه في فقاعة وورلد ديزني في أورلاندو.

وأمام جمهوره وإن كان بأعداد محدودة، قدم يونغ مباراة رائعة ونجح في 12 من محاولاته الـ23 و11 رمية حرة من أصل 11، كما سجل 26 من نقاطه الـ38 في الشوط الأول الذي أنهاه كليبرز لصالحه 48-43 بفضل 13 نقطة من الإسباني سيرج إيباكا.

لكن يونغ حقق الفارق لفريقه في الربع الثالث بتسجيله 14 نقطة، ثم سجل ثلاث رميات حرة في الوقت الحاسم من الربع الأخير ليضع فريقه في المقدمة بفارق 10 نقاط 95-85.

وعندما نجح كليبرز في تقليص الفارق 96-101 بثلاثية ريدجي جاكسون، رد هوكس من المسافة ذاتها بثلاثية ثالثة في هذا الربع لكيفن هيورتر، ممهدا الطريق أمام فريقه لتحقيق فوزه الرابع في مبارياته الخمس الأخيرة والتاسع في 17 مباراة.

وبرز في صفوف كليبرز أيضا دياندري هانتر بتسجيله 22 نقطة، والعائد من الإصابة كلينت كابيلا بتسجيله 13 مع 19 متابعة.

فوز تاسع تواليا لجاز

أما بالنسبة لكليبرز الذي دخل اللقاء وهو في صدارة المنطقة الغربية مشاركة مع جاره اللدود ليكرز حامل اللقب، فكان ريدجي جاكسون الأفضل بـ20 نقطة مع 7 متابعات و8 تمريرات حاسمة، وأضاف إيباكا 15 إلا أن ذلك لم يكن كافيا لتجنيب فريقهما هزيمته الخامسة في 18 مباراة حتى الآن.

وتراجع كليبرز الى المركز الثالث في المنطقة الغربية خلف ليكرز (14-4) ويوتا جاز الذي حقق الثلاثاء فوزه التاسع تواليا والثالث عشر في 17 مباراة بتغلبه على نيويورك نيكس 108-94 بفضل جهود الفرنسي رودي غوبير (18 نقطة و19 متابعة و4 اعتراضات دفاعية) ورويس أونيل (20 نقطة).

وول يسترد اعتباره من واشنطن

وفي مباراة ثالثة الثلاثاء، تألق جون وول في مواجهة فريقه السابق واشنطن ويزاردز وقاد هيوستن روكتس الى الفوز 107-88 بتسجيله 24 نقطة في أول لقاء له ضد الفريق الذي تخلى عنه في صفقة التعاقد مع راسل وستبروك.

ودافع وول عن ألوان ويزاردز لعشرة أعوام لكنه عانى في الموسمين الماضيين من كثرة الإصابات ما جعل قرار فريق العاصمة أسهل في التخلي عنه في الثاني من كانون الأول/ديسمبر ضمن صفقة التعاقد مع وستبروك الذي سجل الثلاثاء ضد فريقه السابق 19 نقطة مع 11 متابعة و7 تمريرات حاسمة.

وعلق وول على قرار ويزاردز بالتخلي عنه، قائلا "اعتقدوا بأني انتهيت. أردت أن أثبت لهم بأنهم مخطئون".

وطغت الهزيمة الجديدة التي تلقاها ويزاردز على انجاز برادلي بيل الذي سجل 33 نقطة، معززا صدارته لترتيب أفضل مسجلي الدوري بعد أن سجل 25 نقطة أو أكثر للمباراة الثانية عشرة تواليا في سلسلة هي الأطول في الدوري منذ موسم 1988-1989 حين حقق ذلك الأسطورة مايكل جوردان مع شيكاغو بولز في 16 مباراة على التوالي.

وبرز في صفوف روكتس الذي حقق فوزه الثالث تواليا والسابع في 16 مباراة، ديماركوس كازنس أيضا بتسجيله 19 نقطة مع 11 متابعة، وفيكتور أولاديبو وإريك غوردون بعدما سجل كل منهما 20 نقطة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة