: آخر تحديث

علامات شعرية وروائية

8
8
7

في رأس الخيمة؛ لن تجد صعوبة في توصيفك لكثرة الكتّاب، شعراء أو قصاصين، وإلى جانبهم رسّامون ومسرحيون من أطياف إبداعية عديدة وتنوّعية في رأس الخيمة، فالمكان جغرافياً وتاريخياً هو مكان إلهامي بامتياز، وهو من حيث الذاكرة الثقافية مكان ولّاد لرموز عظيمة وريادية، من مثل: أحمد بن ماجد، والماجدي بن ظاهر، وهذا على سبيل المثال الأقرب والسريع لا الحصر، وهو مكان التشكيل الجبلي الجمالي بالدرجة الأولى، ثم مكان فضاء البحر، وبينهما ذلك الاتساع الأرضي الحاضن لطبيعة شجرية هي ابنة البيئة الفطرية البكر. هذه صورة سريعة لمشهدية الأرض بصورتها المباشرة لمن يراها للمرة الأولى، وهي صورة جاذبة للكتابة، شأنها شأن الجاذبية الجمالية للإمارات ضمن بيئاتها الثلاث: البحر، والصحراء، والجبال.

مكان روائي رأس الخيمة؛ نعم هي كذلك، وهو المعطى الخصيب الذي اشتغل عليه علي أبو الريش، وأنتج سردية روائية لها شخصيتها الأدبية المميزة في فن الرواية العربية، وسوف يكتب سعيد الحنكي روايته الأولى من وحي المكان (الجلفاري) الحامل لعلامات اجتماعية وأسطورية غنية بالدلالات الثقافية، وكذلك، تكتب لولوة المنصوري نصوصاً سردية، وتأويلية جمالية أساسها الروحي والمعني رأس الخيمة.

غير أن رأس الخيمة ليست مكاناً ملهماً فقط للروائي أو القصصي، أو الراوي الشعبي فقط، بل هي مكان شعري كما هي شعرية التنوّعات المكانية الثلاثة في الإمارات.

على المستوى الزمني الحديث، أي منذ الثمانينات وإلى اليوم، نقرأ قصيدة إماراتية بروح مكانها بالدرجة الأولى، ومن هذه المكانية في رأس الخيمة ظهرت أسماء مهمّة في الشعرية المحلية: عبدالعزيز المسلم، ثاني السويدي، سعد جمعة، عبدالله الهدية، أحمد العسم، عبدالله السبب، جمعة الفيروز؛ وهي كوكبة شعرية أساسية في النص الأدبي الإماراتي قامت الكثير من صورها الإبداعية على مفردات وعلامات وإشارات المكان في رأس الخيمة.

يشار أيضاً إلى أن شعراء هذه الطبيعة العالية الجمالية أخذوا بلاغة الشعر من البلاغة التشكيلية القائمة بكل وضوح في جبال رأس الخيمة، واستفادوا من الإرث الحكائي الشعبي، مثلما فعل ثاني السويدي في روايته الوحيدة (الديزل)، كما يشار أيضاً إلى أن التراث والثقافة الشعبية لا تغيب عن اهتمامات شعراء رأس الخيمة، وهذا أحمد العسم أحد أبرز كتّاب قصيدة النثر في الإمارات، يكتب في الوقت نفسه القصيدة الشعبية ويقيم معادلة شعرية مكانية في بناء قصيدتيه: قصيدة النثر، والقصيدة الشعبية.

رأس الخيمة مكان جمالي شعري روائي، كما هي الطبيعة الجمالية الشعرية لروح المكان في الإمارات.

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في جريدة الجرائد