: آخر تحديث
مزاحٌ بين الأصدقاء تحول إلى كارثة

الغموض يلفّ جريمة وقعت في العاصمة بغداد

11
12
13

وقعت في العاصمة العراقية بغداد جريمة قتل غامضة لم تُعرَف خلفياتها بدقة حتى الساعة. حيث أن الحادثة تبدو وكأنها بدأت بمزاح بين الأصدقاء ثم تحولت لجريمة قتل بطريقةٍ صادمة. 

وانتشر على مواقع التواصل فيديو يوثّق الواقعة المأساوية تحت عناوين مختلفة أبرزها "مزاح بين الأصدقاء تحول الى كارثة".

ويظهر في الفيديو أن ثلاثة أصدقاء كانوا يمزحون بتهديد بعضهم بالسلاح، فأقدم أحدهم على إفراغ رصاص مسدسه برأس الآخر. حيث كان القاتل داخل السيارة يمازح اثنين من الأصدقاء الواقفين خارجها. وفجأة، عندما تحرك الشاب خارج السيارة، تلقى رصاصة من الصديق الجالس في السيارة، فاخترقت كتفه باصابة قاتلة.

تفاصيل الحادثة الدقيقة لم تُعرَف حتى الساعة.
وتسري تكهنات مختلفة حول الواقعة المتداولة بغضب شعبي واسع على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث طالب كُثر بضرورة سحب السلاح من أيدي الشباب وضبط السلاح المنفلت بين عامة الشعب، وانزال أقسى العقوبات بحق القاتل حتى يكون عبرة لغيره من الشباب الذين يتصرفون بتهور يهدد حياة الآخرين.

وكشفت وسائل إعلام عراقية أن الشاب توفي متأثرًا بإصابته، فيما تم اعتقال الشاب الذي أطلق النار عليه. 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار