: آخر تحديث
في حديثها عبر برنامج "حلوة رمضان"

حلا شيحة: بكيت في وداع أبنائي

5
8
6
مواضيع ذات صلة

"إيلاف" من القاهرة: صرّحت الفنانة حلا شيحة أنها ترغب بأن تكون متصالحة مع نفسها لتفعل ما تريده. مؤكدة على أنها ليست من الشخصيات التي تتأثر كثيراً بحديث الناس والمحيطين بها. بل تفعل ما تقتنع به كما حدث معها في بداية حياتها الفنية حين قدمت أعمالاً كانت تلقى معارضة. وحتى بعد ذلك سواء في قرار الزواج، الحجاب والابتعاد عن الفن، أم بقرار خلعها للحجاب والعودة الى الشاشة.
وكشفت خلال ظهورها في برنامج "حلوة رمضان" أنها بكت بشدة خلال عودتها إلى مصر بعد انقسام ابنائها بينها وبين زوجها. حيث يعيش معه الإثنان الاكبر سنا بينما احتفظت هي بالأصغر سنا. مؤكدة على ان الأبناء يحبون والدهم الذي تحاول الحفاظ على علاقة جيدة معه بعد انفصالهما، لكن كل أم ترغب بوجود كل أبنائها معها.
وأضافت أنها حين تودِّع أبنائها الموجودين معها في مصر لتذهب إلى عملها تشعر برغبة لاصطحابهم معها. لكنها تتطمئن عليهم لكونها تتركهم مع والدتها. مؤكدة على أن تشعر بأن هذه الأمور التفصيلية العاطفية تمنحها القوة لتنجح في عملها حتى تُشعِرهم بالفخر بها.
ولفتت إلى أنها تشعر بالاشتياق الشديد لاحتضان أبنائها الموجودين في كندا، مؤكدة على تواصلها اليومي معهم.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ترفيه