: آخر تحديث
لمواطني مجلس التعاون الخليجي والأردن:

بريطانيا: تأشيرة الزيارة الإلكترونية 10 جنيهات فقط

30
31
36

إيلاف من لندن: أعلنت الحكومة البريطانية أن تكلفة تصريح الزيارة الإلكتروني للزائرين من مواطني دول الخليج العربية والأردن 10 جنيهات استرلينية فقط.
وحسب بيان نشرته وزارة الخارجية البريطانية على موقعها، وتلقت (إيلاف) نسخة منه من مكتب الإعلام والتواصل الإقليمي ومقره دبي، سيتيح تصريح الزيارة الإلكتروني لمواطني تلك الدول زيارة المملكة المتحدة عدة مرات على مدى سنتين، هذا مقارنة بمبلغ 30 جنيه الذي يدفعه مواطنو دول الخليج حاليًا لزيارة المملكة المتحدة بموجب النظام الإلكتروني للإعفاء من التأشيرة المعمول به حاليًا، ومبلغ 100 جنيه الذي يدفعه المواطنون الأردنيون للحصول على تأشيرة زيارة.
ومن المزمع أن يبدأ تطبيق نظام تصريح الزيارة الإلكتروني على المواطنين القطريين في أكتوبر 2023، وعلى مواطني سائر دول مجلس التعاون الخليجي والأردن في فبراير 2024، قبل التوسع في تطبيقه في أنحاء العالم على امتداد سنة 2024. 


خفض تكاليف التاشيرة لمواطني دول الخليج والأردن لتشجيع زيارة بريطانيا 

رقمنة المنافذ
 وكانت الحكومة البريطانية أعلنت في وقت سابق من السنة الحالية بدء العمل بنظام تصريح الزيارة الإلكتروني الجديد في سياق سعيها لرقمنة منافذ حدود المملكة المتحدة بحلول سنة 2025 لتعزيز أمن الحدود وتجربة الزائرين القادمين عبرها.

وتصريح الزيارة الإلكتروني عبارة عن تصريح رقمي للمسافرين الزائرين إلى المملكة المتحدة أو العابرين من خلال أراضيها الذين لا يحتاجون إلى تأشيرة للزيارات القصيرة، أو الذين لا يحملون حاليًا تأشيرة بريطانية أخرى.

 وقال وزير شؤون الهجرة البريطاني، روبرت جينريك: الزائرون من دول الخليج ومن الأردن يقدمون مساهمة هائلة في قطاع السياحة في المملكة المتحدة، وتصريح الزيارة الإلكتروني الجديد سوف يجعل زيارتهم إلى المملكة المتحدة أكثر سهولة وأقل تكلفة. 
 وأضاف: تكلفة تصريح الزيارة الإلكتروني ستكون واحدة من أفضل التأشيرات بسيطة مقارنة بتأشيرات دولية أخرى مماثلة. وهذه التكلفة الإضافية البسيطة التي يتحملها الزائرون تتيح لنا تعزيز أمن الحدود البريطانية والحفاظ على أمن مجتمعاتنا فيها.

تصريح طارق أحمد
 ومن جهته، قال وزير شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا لورد أحمد: يسعدني أن يكون شركاؤنا في أنحاء منطقة الخليج والأردن أول المستفيدين من نظام تصريح الزيارة الإلكتروني البريطاني الجديد، والذي هو دليل آخر على الشراكة القوية بين المملكة المتحدة والدول في أنحاء المنطقة. 
 وقال: من خلال خفض تكاليف ومتطلبات التأشيرة، سوف يضمن برنامج تصريح الزيارة الإلكتروني هذا أن يتمكن الزائرون من دول الخليج ومن الأردن من زيارة المملكة المتحدة بكل سهولة، وتعزيز روابط الأعمال والسياحة بين بلداننا.
 وتابع لورد أحمد: الزائرون من دول الخليج لهم أهمية كبيرة بالنسبة للاقتصاد البريطاني، حيث زار المملكة المتحدة ما يربو على 790,000 زائر من دول الخليج في السنة الماضية وأنفقوا ملياريّ جنيه إسترليني أثناء إقامتهم فيها. 
 ويعني الانتقال إلى نظام تصريح الزيارة الإلكتروني إلغاء متطلبات التأشيرة لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي والأردن، وبالتالي المساواة بينهم وبين زائرين آخرين، مثلا من الولايات المتحدة وأستراليا، بمتطلبات زيارة المملكة المتحدة. 
 وستكون عملية تقديم طلب الحصول على تصريح الزيارة الإلكتروني بسيطة ويمكن استكمالها بسرعة، وستكون رقمية بالكامل باستخدام تطبيق هاتفي. ولتقديم الطلب، يحتاج المسافرون تقديم تفاصيل شخصية وبيومترية، مثل تقديم صورة رقمية والرد على عدد من الأسئلة المناسبة.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد