: آخر تحديث
ارتفاع الطلب على الدولار

مصارف بيروت تغلق أبوابها "احتواء للأضرار"

7
8
6

ايلاف من بيروت: بعد انفجار بيروت الضخم الذي أودى بحياة المئات وقضى على الأخضر واليابس في مرفأ المدينة ومحيطه، قررت بنوك لبنان غلق أبوابها بينما تزايد الطلب بشكل رهيب بين اللبنانيين على الدولار.  

وقالت جمعية مصارف لبنان في بيان تلقت "إيلاف" نسخة منه إن البنوك ستكون مغلقة اليوم الأربعاء بسبب انفجار ميناء بيروت.

ودأبت بنوك لبنان على إغلاق أبوابها مع كل اضطراب كبير يحدث في البلاد منذ ثورة أكتوبر الماضي، حيث تتزايد رغبة المودعين في سحب ودائعهم الدولارية.

ودمر الانفجار الألواح الزجاجية وأثاثات العديد من المتاجر والبنوك في العاصمة اللبنانية، وقتل أكثر من 100 فضلا عن إصابة نحو 4 آلاف.

وقال متعاملون في أسواق الصرف الموازية (السوداء) إن الطلب على الدولار بات كبيرا جدا بينما تشهد السوق حالة من الارتباك وعجز عن تحديد رقم معين لسعر الصرف.

وحتى قبيل الانفجار، كان الدولار يباع بقيم تتراوح بين 8200 و8000 ليرة، لكن تجار العملة يقيمون الوضع حاليا عقب الانفجار.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد