: آخر تحديث
"عليك التذكر بأن الناس دائما ما يخطئون"

لماذا غضب هالاند من حكم مباراة مانشستر سيتي وتوتنهام؟

13
15
16

انتقد مهاجم مانشستر سيتي إرلينغ هالاند، الحكم سيمون هوبر، على وسائل التواصل الاجتماعي بسبب قرار جدلي اتخذه في اللحظات الأخيرة خلال مباراة فريقه مع توتنهام ضمن مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز والتي انتهت بالتعادل 3-3.

قرار الحكم أغضب المهاجم النرويجي، بعد أن حرم فريقه فرصة الاستمرار في اللعب ما دعاه للاحتجاج على إطلاق صافرة النهاية في المباراة المثيرة التي أقيمت على ملعب الاتحاد.

وواصل هالاند احتجاجاته بعد المباراة، بإعادة نشر مقطع من الحادثة على موقع X، تويتر سابقًا، منتقداً ما قام به الحكم.

هالاند
EPA
"يشعر السيتي بالظلم"

وفي تفاصيل الحادثة التي أغضبت "السيتي"؛ تعرض هالاند لعرقلة في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدل الضائع، قبل أن يستعيد توازنه ويرسل كرة أمامية لزميله جاك غريليش، جعلته منفرداً بالمرمى.

حكم اللقاء قرر في تلك اللحظة، احتساب خطأ "ركلة حرة" لهالاند ما حرم غريليش من استكمال هجمته.

وأثار القرار احتجاجات لاعبي السيتي وانتقادات النقاد، حيث إن جيرمين جيناس نجم توتنهام السابق عبّر خلال برنامج "مباراة اليوم الثاني" على قناة بي بي سي عن صدمته من الحادثة.

وقال جيناس: "لست واثقاً مما كان يفكر فيه الحكم، من الواضح أنه خطأ ولكنه خطأ كبير في رأيي".

وقال زميله لاعب خط وسط منتخب إنجلترا السابق ليون عثمان: "إنه خطأ فادح - لا يمكن الهروب من ذلك خاصة مع وجود التكنولوجيا، لكن لدي القليل من التعاطف، فقد رفع يديه على الفور".

وأضاف: "هذا الخطأ هو كل ما يريد الناس التحدث عنه".

وقال ميكا ريتشاردز، مدافع السيتي السابق، لقناة سكاي سبورتس: "المشكلة التي أواجهها هي أننا واجهنا العديد من المواقف التي يُسمح فيها بمواصلة اللعب".

وأضاف: "إذا كانت لديك شكوك، فما عليك سوى الاستمرار في المباراة، ويمكنك دائما إعادتها، ولهذا السبب يشعر السيتي بالظلم".

وبينما قال زميله الناقد جيمي كاراغر إن الحكم "أصيب بالذعر"، أضاف روي كين قائد مانشستر يونايتد السابق: "ما حصل سيء".

 بيب جوارديولا
Reuters
"لن أعلّق على التحكيم مثل ميكيل أرتيتا"

"لن أعلّق على التحكيم مثل ميكيل أرتيتا"

وبعد أن كان رد فعلهم غاضباً وقت اتخاذ القرار، أحاط لاعبو السيتي والإداريون بالحكم طوال الوقت لمناقشة القرار، وكان هالاند منفعلاً أكثر من غيره.

وتمكن المدير الفني بيب غوارديولا من استعادة رباطة جأشه مع حلول الوقت الذي تحدث فيه إلى وسائل الإعلام، وعندما سألته شبكة سكاي سبورتس عن الحادث، قال: "السؤال التالي، لن أعيد ما قام به ميكيل أرتيتا" قاصداً تعليق سابق لمدرب آرسنال على التحكيم.

وقال غوارديولا: "أحياناً يصيبني الحكم بالجنون، لكن عليك التذكر بأن الناس دائما ما يخطئون".

وأضاف: "لقد فاجأني حين أطلق الصافرة عندما سقط إيرلينغ، ولكن بعد أن وقف وقام بالتمرير، بدا على الحكم إيماءة أظهرت قراراً يشي بمواصلة اللعب، لكن بعد ذلك وعندما وصلت الكرة إلى جاك، أُطلقت صافرة إيقاف اللعب".

وعندما سُئل لاحقًا على وجه التحديد عن رد فعل هالاند بعد صافرة النهاية، قال غوارديولا "إنه أمر طبيعي" و"كان رد فعله مشابه للاعبين العشرة الآخرين".

وأضاف: "إنه يشعر بخيبة أمل بعض الشيء، حتى الحكم، إذا لعب لمانشستر سيتي اليوم، فإنه سيشعر بخيبة أمل بسبب هذا التصرف، هذا أمر مؤكد".

ولم يُحمِّل غوارديولا الحكم مسؤولية نتيجة المباراة (التعادل بثلاثة أهداف لكل منهما): "أود القول إننا لم نتعادل بسبب هذا القرار".

وبدا أنجي بوستيكوغلو مدرب توتنهام غير منزعج قائلا: "الأمر لا يؤثر علي على الإطلاق".

وأضاف الأسترالي: "لا أعتقد أن هذه هي قصة اليوم، هناك قصص أفضل في تلك المباراة الرائعة من قرار تحكيمي واحد".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة