: آخر تحديث
كانوا يحاولون عبور المانش باتجاه انكلترا

غرق طفلة في جنوح قارب مهاجرين في بحر الشمال

7
7
8

واتن: غرقت طفلة تبلغ سبع سنوات الأحد في قناة تصب في بحر الشمال قرب بلدية واتن الفرنسية فيما كانت على متن قارب صغير متجه إلى إنكلترا، بعد أربعة أيام من محاولة لعبور المانش قضى فيها شخص وفقد اثنان.

وقالت النيابة العامة في دانكيرك لوكالة فرانس برس إن "الشرطة وضعت عدة أشخاص في الحبس على ذمة التحقيق"، مؤكدة أنها فتحت تحقيقا بتهمة "القتل غير العمد" و"إلحاق إصابات غير مقصودة" و"تشكيل عصابة إجرامية" و"المساعدة على عمليات دخول وإقامة غير النظامية مع تعريض حياة آخرين للخطر".

وكان على متن القارب 16 مهاجرًا بينهم عشرة أطفال تراوح أعمارهم بين 7 و13 عامًا، بحسب النيابة العامة.

وقالت مديرية الشرطة الشمالية في بيان إن القارب "لم يكن معدًّا لحمل هذا العدد من الأشخاص"، مشيرة إلى أن القارب جنح على مسافة ثلاثين كيلومترًا تقريبًا من الساحل "بعد فترة وجيزة من صعود الأشخاص إليه".

وأكّد المصدر نفسه لوكالة فرانس برس أن جميع الركاب سقطوا في المياه، مشيرًا إلى أن الشرطة "توجهت مع فرق الإسعاف على الفور إلى مكان الحادث" بعدما تلقت بلاغًا من أحد المارّة.

"الغضب"
وقال رئيس بلدية واتن دانيال ديشوت "تدخّل فرق الانقاذ بسرعة. نحن أيضًا بذلنا قصارى جهدنا. أطلقنا خطة الحماية البلدية".

وأوضحت النيابة أن الطفلة توفيت "على الفور إثر توقّف القلب والجهاز التنفسي، وباءت محاولات إنعاشها بالفشل".

وأكّدت مديرية الشرطة أن والدي الطفلة اللذين كانا على متن القارب مع أطفالهما الثلاثة الآخرين، نُقلا مع خمسة آخرين إلى مستشفى.

وكان على متن القارب كذلك زوجان ورجلان وستة أطفال "حياتهم ليست في خطر" وفق مديرية الشرطة التي رجّحت أن يكون القارب "مسروقًا".

وكتبت جمعية "أوبيرج دي ميغران" Auberge des Migrants التي تساعد المهاجرين، في منشور على منصة "إكس"، "اليوم، السياسات المعمول بها عند الحدود، تسببت بمقتل شخص مرة أخرى".

بدورها، قالت جمعية "أوتوبيا 56" الفرنسية "تخوننا الكلمات بسبب الغضب".

وهذه المأساة هي الثالثة التي أدّت إلى وفيات في العام 2024 خلال محاولات عبور قناة المانش للوصول إلى إنكلترا.

12قتيلًا في المانش في 2023
الأربعاء، توفي شاب تركي يبلغ 22 عامًا بعد سقوطه من قارب قبالة مدينة كاليه بشمال فرنسا لسبب لا يزال مجهولا فيما فُقد مهاجران آخران.

السبت، وُجه الاتهام لشاب إريتري مولود في العام 1996 في هذه القضية ووضع في الحبس، وهو يُحاكَم بتهمة "القتل غير العمد" و"المساعدة على الإقامة غير النظامية".

ليل 13-14 كانون الثاني (يناير)، قضى خمسة مهاجرين بينهم مراهق سوري يبلغ 14 عامًا، في ويمورو أثناء محاولتهم الوصول إلى قارب كان قد أبحر في مياه بلغت درجة حرارتها تسع درجات مئوية تقريبًا، باتجاه انكلترا.

وفي العام 2023، قضى 12 مهاجرًا خلال محاولتهم عبور قناة المانش، بحسب الإدارة البحرية لقناة المانش وبحر الشمال.

في العام نفسه، وصل 29437 مهاجرًا بطريقة غير نظامية إلى السواحل الإنكليزية، فيما سُجّل عدد قياسي من المهاجرين غير النظاميين عبر الطريق نفسها في العام 2022 وبلغ 45774، وفق أرقام وزارة الداخلية البريطانية.

وفي 21 شباط (فبراير) من العام الحالي، تم تفكيك إحدى "أهم" شبكات المهربين التي تنظم رحلات الزوارق عبر المانش، في عملية دولية واسعة.

وأوقف 19 شخصًا في ألمانيا في هذه العملية التي شاركت فيها السلطات الفرنسية والبلجيكية والألمانية، بتنسيق من وكالة الاتحاد الأوروبي للتعاون في مجال إنفاذ القانون (يوروبول) ووكالة الاتحاد الأوروبي للتعاون في مجال العدالة الجنائية (يوروجست).


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار