: آخر تحديث
فازوا في ستة أصناف

تتويج صحافيين مغاربة بجائزة الصحافة البرلمانية لسنة 2023

91
89
61
مواضيع ذات صلة

إيلاف من الرباط: جرى، مساء الخميس،إعلان أسماء الفائزين ب“جائزة الصحافة البرلمانية” في دورتها الثالثة،والتي ينظمها مجلس النواب المغربي( الغرفة الاولى في البرلمان).

وأعلن الجيلالي بنحليمة، رئيس لجنة تحكيم جائزة الصحافة البرلمانية، عن لائحة المتوجين بالجائزة لسنة 2023، في ستة أصناف.

الجائزة الأولى تقديرية لمسار أحد الصحافيين المتابعين للشأن البرلماني،وكانت من نصيب محمد الشاوي، الصحافي بجريدة “L’Economiste “.

و عن الصحافة الورقية المكتوبة، فاز غسان الكشوري، الصحافي بمجلة “زمان” عن عمل صحافي بعنوان: “لماذا اختفت المعارضة البرلمانية من دساتير المملكة؟”.

وفاز بـجائزة الصحافة المكتوبة في صيغتها الإلكترونية الصحافي عبد الحق بلشكر عن تحقيق منشور بموقع “اليوم 24” في موضوع “الترجمة الفورية إلى الأمازيغية بمجلس النواب.. كواليس تجربة غير مسبوقة”.

أما "الجائزة البصرية” ففاز بها الصحافي عبد المجيد حلاوي الصحافي في الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون (القناة المغربية الاولى) عن وثائقي بعنوان “ستة عقود من التجربة البرلمانية المغربية.. ديمقراطية في خدمة التنمية والوحدة الترابية”.

أما الجائزة المسموعة في صنف الإعلام الإذاعي فتقاسَمَها مناصفة كل من الصحافية النجمة بوبل ، العاملة في الإذاعة الأمازيغية: “حلقة تعريفية بالبرلمان المغربي من خلال مشاركته في المعرض الدولي للكتاب”، والصحافي جمال بلحسن العامل بالإذاعة الأمازيغية الذي أنجز عملا بعنوان “الحصيلة الأولية للحكومة بعد مائة يوم من تنصيبها وأي دور للبرلمان في الرقابة على العمل الحكومي”، وآلت جائزة الصورة إلى المصور رشيد تنيوني العامل في مجلة “Telquel”، عن “صورة لجلسة عامة بمجلس النواب”.

وتُمنح جائزة الصحافة البرلمانية بناء على المادة 136 من النظام الداخلي لمجلس النواب، بهدف “مكافأة صحافي أو عدة صحافيين مغاربة أو مؤسسة إعلامية، اعترافا بجهودهم الفردية أو الجماعية، في المساهمة في تطوير العمل البرلماني والتعريف به وتعزيز المشاركة السياسية وترسيخ دولة المؤسسات”.

وأشرفت على الجائزة لجنة التحكيم مكونة من الجيلالي بنحليمة رئيسا، إضافة إلى الأعضاء فاطمة انجدام ونادية لمهيدي وعبد الرحمن العدوي والطيب دكار.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار