: آخر تحديث

زوج أنغام يشيد بنجله برسالة تحمل النقد المبطن لابنها

1
2
2
مواضيع ذات صلة

"إيلاف" من بيروت: تناقلت وسائل الإعلام الرسالة التي وجهها الموزّع الموسيقي المصري أحمد ابراهيم لنجله مالك على أنها رسالة مبطنة لابن زوجته الفنانة المصرية أنغام رداً على هجومه عليه نظراً للإشارات التي تضمنتها من ضرورة وقوف الإبن بجانب أهله في محنتهم. كما ركزوا مع رواد مواقع التواصل الاجتماعي والمعلقين على عبارة  "ابني مالك صحيح 8 سنين.. بس بس واعي وأجدع من "عيال" شايلين بطاقة"، التي اعتبروها بمثابة التلميح الواضح إلى نجل أنغام العشريني الذي أطلق تصريحات قاسية ضده، وقال إنه يحتقره وأنه وشقيقه حب والدتهما (أنغام) الحقيقي وليس المؤقت".

وكان ابراهيم قد نشر رسالته عبر حسابه الشخصي على "انستغرام" صورة جمعته بنجله، وكتب: "وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِن بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنشُرُ رَحْمَتَهُ ۚ وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ... أنا مؤمن إن "الغيث" مش شرط يبقى مال في زنقة ولا دواء في مرض أو غيرهم من الإبتلاء، أحيانا تبقى في عز نجاحك أو عز سترك أو في أحسن حال، لكن يخنقك تطفل البشر (هتعرفوهم من تعليقاتهم بيتهموك وبيحاكموك والعيب ماليهم) واستباحوا ذبحك يومياً متأثرين "بأقلام" ومواقع ملاكي ولجان وهمية بتزيف الحقايق".

وأكمل: "بس عشان ربك "لطيف خبير" جعل الغيث يأتي على هيئة "ابن جدع"! ابن "حساس" وعنده ذوق، مجرد يحس انك مضغوط ومداري حزنك ورا ابتسامتك قوام يقويك بحضن صادق "بلا اي مصلحة ومساومة"، ومش محتاج يعرف الناس ولا يعمل نمره لانه بيحبك ويحبلك السعادة بس، ولما يحس ان الدنيا جاية عليك عمره ما يبقى "حِمل" بالعكس يساندك و"يفتخر بيك" ويحبك بكل عيوبك ولا عمره يتأثر رغم انه بيشوف وبيقرا وبيزعل ويناقش ويستفسر لكن (عارف حدوده)".
وإذ كتب "ابني مالك صحيح 8 سنين.. بس بس واعي وأجدع من "عيال" شايلين بطاقة"، ختم: "أنا بكمل بطاقة الحب دي مشواري ومفيش حاجة بتوقفني طول ما (ولادي في حضني) بالعند في المزايدين المتطفلين.. مالك انت اجمل "غيث" من ربنا".

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِن بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنشُرُ رَحْمَتَهُ ۚ وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ انا مؤمن ان "الغيث" مش شرط يبقى مال في زنقه ولا دواء في مرض او غيرهم من الإبتلاء، احيانا تبقى في عز نجاحك او عز سترك او في احسن حال، لكن يخنقك تطفل البشر (هتعرفوهم من تعليقاتهم بيتهموك وبيحاكموك والعيب ماليهم) واستباحوا ذبحك يومياً متأثرين "بأقلام" ومواقع ملاكي ولجان وهمية بتزيف الحقايق، بس عشان ربك "لطيف خبير" جعل الغيث يأتي على هيئة "ابن جدع" ! ابن "حساس" وعنده ذوق، مجرد يحس انك مضغوط ومداري حزنك ورا ابتسامتك قوام يقويك بحضن صادق "بلا اي مصلحة ومساومة"، ومش محتاج يعرف الناس ولا يعمل نمره لانه بيحبك ويحبلك السعادة. ولما يحس ان الدنيا جاية عليك عمره ما يبقى "حِمل" بالعكس يساندك و"يفتخر بيك" ويحبك بكل عيوبك ولا عمره يتأثر رغم انه بيشوف وبيقرا وبيزعل ويناقش ويستفسر لكن (عارف حدوده). ابني مالك صحيح ٨ سنين، بس واعي واجدع من "عيال" معاهم بطاقه. انا بكمل بطاقة الحب دي مشواري ومافيش حاجه بتوقفني طول ما (ولادي في حضني) بالعند في المزايدين المتطفلين????????. #مالك انت اجمل "غيث" من ربنا. ♥️ #احمد_ابراهيم

A post shared by Ahmed Ibrahim ???????? (@ahmedibrahimmusic) on

 

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ترفيه