: آخر تحديث

مجموعة معارضة إيرانية تكشف موقعًا نوويًا سريًا قرب طهران

4
4
4

أكد المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية النعارض أن طهران تواصل تسليح نفسها نوويًا، كاشفًا موقعًا سريًا قرب العاصمة الإيرانية، يضم مركزًا لتطوير ااقدرات النووية، عارضًا صورًا ألتقطتها الأقمار الاصطناعية.

إيلاف من بيروت: كشفت مجموعة من المعارضة الإيرانية في المنفى عن موقع عسكري سري قرب العاصمة طهران، قالت إنه يمكن أن يضم مركز اختبارات لتطوير البرنامج النووي العسكري للبلاد.

ففي مؤتمر صحافي افتراضي من واشنطن، كشف المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، الواجهة السياسية لجماعة مجاهدي خلق المسلحة المعارضة،  عن بناء النظام الإيراني مركزًا جديدًا لمواصلة برنامجه النووي.

وأشار علي رضا جعفر زاده، نائب مدير المجلس، إلى مبنى تم تشييده بين عامي 2012 و2017 في موقع عسكري غرب طهران، في منطقة سرخة حصار، مقدمًا صورًا التقطتها الأقمار الصناعية لتأكيد مزاعمه، ومضيفًا أن أحد فروع وزارة الدفاع الإيرانية هو من يدير هذا الموقع، وهو فرع معروف بأنه يجري تجارب بهدف صنع أسلحة نووية.

أضاف: "من خلال وجود المبنى في منطقة عسكرية، وجد النظام غطاءً ملائمًا للحفاظ على سرية التحركات وهويات الأشخاص الموجودين هناك"، محذرًا: "اكتشافنا يثبت أن اتفاقية فيينا لا تمنع أنشطة الملالي للحصول على أسلحة نووية".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار