: آخر تحديث

فيلم بنات ألفة يفوز بجائزة الشرق لأفضل وثائقي في مهرجان البحر الأحمر السينمائي

9
10
8

 إيلاف: حصل فيلم "بنات ألفة" المشارك في مسابقة روائع عربية بجائزة الشرق لأفضل وثائقي في مهرجان البحر الأحمر السينمائي بدورته الثالثة التي تم اقامتها في الفترة من  30 نوفمبر حتى 9 ديسمبر، الفيلم من توزيع شركة فيلم كلينك المستقلة للتوزيع.
 وقد حقق الفيلم التونسي "بنات ألفة" مؤخراً إنجازاً عالمياً جديداً يواصل به سلسلة نجاحاته العالمية حيث استطاع الفوز بجائزة أفضل فيلم وثائقي في حفل جوائز جوثام وهي واحدة من أكبر الجوائز العالمية التي تكرم السينما المستقلة.
 
فيلم "بنات ألفة" للمخرجة كوثر بن هنية، هو ترشيح تونس الرسمي لجوائز الأوسكار وقد لقي عرضه العالمي الأول في مهرجان كان السينمائي ضمن المسابقة الرسمية إستقبالاً حافلاً.
"بنات ألفة" مستوحى من قصة حقيقية لسيدة تونسية اسمها ألفة لديها ٤ بنات، تعاني من الفقر وتشهد وقوع بناتها في مستنقع الإرهاب والتطرف فتحاول مساعدتهن بعدما انتهى بهن المطاف في السجن بسبب هروبهن إلى ليبيا وانضمامهن إلى تنظيم داعش الإرهابي. شارك في بطولته الفنانة هند صبري والتي قدمت دور ألفة، بمشاركة نور فروي وإشراق مطر ومجد مستورة، كما شاركت كوثر بن هنية في كتابة السيناريو وتولت عملية المونتاج بنفسها والفيلم من إنتاج تونسي فرنسي ألماني سعودي مشترك ومن توزيع فيلم كلينك المستقلة للتوزيع في العالم العربي .
 

فيلم كلينك المستقلة للتوزيع تأسست عام ٢٠١٧ كشركة شقيقة وذراع التوزيع لشركة فيلم كلينك ، بهدف تقديم الدعم وتوزيع أعمال صانعي الأفلام العرب الأكثر إثارة وإقبالاً. في عام ٢٠٢٠ تضمن سجل أفلام فيلم كلينك المستقلة للتوزيع ترشيحات الأوسكار من خمس دول عربية لذلك العام.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ترفيه