: آخر تحديث
بعد أيامٍٍ على ترشّح حفتر والقذافي

رئيس مجلس النواب يُعلِن ترشحه للانتخابات الرئاسية في ليبيا

13
12
12

طرابلس: أعلن رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح عيسى الأربعاء ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة نهاية الشهر المقبل، بعد أيام على إعلان المشير خليفة حفتر الرجل القوي في شرق البلاد وسيف الاسلام نجل العقيد معمر القذافي ترشحهما للانتخابات المقررة بعد أقل من 40 يوماً.

وقال رئيس مجلس النواب في كلمة مصورة "حيث أني استطيع تحمل المسؤولية، أعلن ترشيحي لرئاسة الدولة وأوكد على احترام الاعلان الدستوري للبلاد وضمان استقلال القضاء والمحافظة على وحدة ليبيا واستقلالها".

وأضاف "أسعى إلى إقامة نظام ديمقراطي يوفر الحرية والعدالة والمساوة بين الجميع، وسأكون حريصا على توحيد المؤسسات ووضع المصالحة العليا للدولة فوق كل اعتبار".

وأكد العمل على "تجاوز الماضي والتطلع إلى المستقبل"، إضافة إلى "الدفع بالمصالحة الوطنية".

وتمّ التوصل الى وقف إطلاق نار دائم في تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي. وأفضى حوار سياسي بين الأفرقاء الليبيين، برعاية أممية في جنيف في شباط/فبراير الماضي، إلى تشكيل سلطة سياسية تنفيذية موحدة مهمتها التحضير للانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي حددت على التوالي في كانون الأول/ديسمبر وكانون الثاني/يناير.

ولا تزال هناك أصوات رافضة لإقامة الانتخابات في مواعيدها المقررة، لا سيما في ظل رفض كثيرين للقوانين الانتخابية الذين يرون أنها لم تعتمد بشكل قانوني وتوافقي.

ويعد المجلس الأعلى للدولة، وهو بمثابة مجلس ثان في البرلمان، أكبر الرافضين للانتخابات. واتهم رئيس مجلس النواب عقيلة صالح بإصدار القوانين الانتخابية من دون التشاور معه، الأمر الذي نص عليه الاتفاق السياسي الذي يقتضي مشاركة المجلسين في صياغة هذه القوانين.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار