: آخر تحديث
مخاوف من تسجيل الاقتصاد البريطاني ركودا جراء التضخم

الجنيه الإسترليني عند أدنى مستوياته في مقابل الدولار

28
28
21

لندن: تراجع الجنيه الإسترليني الأربعاء إلى أدنى مستوياته منذ 1985 في مقابل الدولار على خلفية مخاوف من تسجيل الاقتصاد البريطاني ركودا جراء التضخم الجامح.

وفي مؤشر إلى حجم المهمة الملقاة على كاهل ليز تراس رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة لانعاش الاقتصاد، تراجع الجنيه الاسترليني قرابة الساعة 14,00 بتوقيت غرينتش بنسبة 0,96 % ليصل إلى 1,1409 في مقابل الدولار وهو أدنى مستوى له منذ 37 عاما.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد