: آخر تحديث
سيتي وليفربول يكملان عقد المتأهلين لدوري الأبطال

ريال مدريد "ملكا" للمرة الـ33 ويوفنتوس يكرس هيمنته المحلية

36
7
7

تُوِّج ريال مدريد، بطلاً للدوري الإسباني للمرة الـ33 في تاريخه، بعد فوزه على ملقة في الجولة الأخيرة، فيما كرس يوفنتوس هيمنته المحلية وتوج بلقب الدوري الايطالي للمرة السادسة على التوالي والثالثة والثلاثين في تاريخه، بفوزه على ضيفه كروتوني.

إيلاف_الفرنسية: توج ريال مدريد "ملكا" لبطولة اسبانيا لكرة القدم للمرة الاولى منذ 2012 والثالثة والثلاثين في تاريخه بعد فوزه على مضيفه ملقة 2-صفر الاحد في المرحلة الثامنة والثلاثين الاخيرة.

ورفع ريال مدريد رصيده الى 93 نقطة، بفارق 3 نقاط امام برشلونة بطل الموسم الماضي الفائز بدوره على ضيفه ايبار 4-2.

ويدين ريال، الذي كان يكفيه التعادل، بالتتويج الى نجميه البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيمة اللذين سجلا الهدفين.

جاء الهدف الاول لريال في الدقيقة الثانية بعد خطأ دفاعي مرر على اثره ايسكو كرة خلف المدافعين الى البرتغالي فحاور الحارس ووضعها في الشباك، والثاني في الدقيقة 55 حين تهيأت كرة امام ينزيمة فلم يجد صعوبة في متابعتها داخل المرمى.

ويشارك ريال مدريد وبرشلونة واتلتيكو مدريد الثالث مباشرة في دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، ويخوض اشبيلية الرابع الملحق.

وكانت فرق سبورتينغ خيخون واوساسونا وغرناطة هبطت الى الدرجة الثانية.

اللقب هو الاول لريال مدريد في الدوري المحلي منذ 2012، لكن حصاده كان وفيرا في الاعوام الاخيرة في دوري ابطال اوروبا فتوج فيها عامي 2014 و2016 على حساب اتلتيكو مدريد.

ويبحث الفريق الملكي عن تحقيق ثنائية نادرة (الليغا ودوري ابطال اوروبا) للمرة الاولى منذ عام 1958، اذ يلتقي يوفنتوس الايطالي في نهائي البطولة القارية في 3 حزيران/يونيو المقبل في كارديف.

والى جانب الصراع التقليدي بين ريال مدريد وبرشلونة، فان الاعوام الماضية شهدت تنافسا من نوع آخر بين نجمي الفريقين، رونالدو والارجنتيني ليونيل ميسي.

وفي حين رفع رونالدو رصيده الى 25 هدفا في البطولة، فان ميسي خرج بلقب الهداف برصيد 37 هدفا بعد ان سجل هدفين اليوم.

- الكأس أمل برشلونة -

في المقابل، لم يعد أمام برشلونة سوى مسابقة الكأس المحلية للخروج بلقب هذا الموسم حيث يلتقي الافيس في النهائي في 27 ايار/مايو الحالي.

وكان الفريق الكاتالوني خرج من ربع نهائي دوري ابطال اوروبا امام يوفنتوس بعد خسارته امامه ذهابا في تورينو صفر-3 وتعادله معه ايابا في "كامب نو" سلبا، علما انه حقق انجازا تاريخيا في ثمن النهائي حين عوض تأخره امام باريس سان جرمان الفرنسي برباعية نظيفة ذهابا في باريس، بفوز ساحق ايابا على ارضه 6-1.

وستكون مباراة الافيس الاخيرة لمدرب برشلونة ونجمه الدولي السابق لويس انريكي الذي قرر عدم تجديد عقده الذي ينتهي في نهاية الموسم الحالي عقب الخسارة القاسية امام سان جرمان.

وكان برشلونة يأمل بخسارة ريال والفوز على ايبار، وهو عانى كثيرا امام الاخير، فتأخر بهدفين عبر الياباني اينوي تاكاشي (7 و61)، ثم قلص الفارق بواسطة دافيد جانكا (63 خطأ في مرمى فريقه) قبل ان يعادل الاوروغوياني لويس سواريز (73) رافعا رصيده الى 25 هدفا في المركز الثاني لترتيب الهدافين.

ونجح الارجنتيني ليونيل ميسي في ترجمة ركلة جزاء (75) بعد ان اهدر ركلة مماثلة قبل خمس دقائق، ثم اضاف الهدف الرابع في الدقيقة الثانية من الوقت الضائع.

- اتلتيكو يودع فيسنتي كالديرون -

ودع اتلتيكو مدريد ملعبه "فيسنتي كالديرون" بفوز على ضيفه اتلتيك بلباو 3-1 .

وينتقل اتلتيكو الى ملعب واندا ميتروبوليتانو بعد قرار هدم "فيسنتي كالديرون" الذي احتضن مبارياته منذ 1966.

كان اتلتيكو الثالث ضامنا بطاقته المباشرة الى دوري ابطال اوروبا مع ريال مدريد وبرشلونة.

وأكد الأرجنتيني دييغو سيميوني مدرب أتلتيكو بقاءه مع الفريق في الموسم المقبل.

وقال سيميوني "الصحافيون يسألونني بشكل دائم ما اذا كنت سأبقى. نعم، سأبقى"، وذلك خلال احتفال وداعي أقامه النادي لملعبه الشهير، وتخلله تكريم عدد من أبرز لاعبيه الحاليين والسابقين.

أضاف متوجها الى المشجعين "أتعرفون لماذا سأبقى؟ سأبقى لان لهذا النادي مستقبل وهذا المستقبل هو لنا جميعا".

وسيكون على اتلتيكو بلباو أن يأمل باحراز برشلونة لقب مسابقة الكأس الإسبانية على حساب ديبورتيفو الافيس لكي ينال بطاقة المشاركة في الدور التمهيدي الثالث للدوري الاوروبي "يوروبا ليغ".

وتجمد رصيد النادي الباسكي عند 63 نقطة في المركز السابع، بفارق نقطة خلف جاره ريال سوسييداد السادس الذي تعادل مع مضيفه سلتا فيغو 2-2 وضمن بطاقة المشاركة في الدور التمهيدي الثالث للمسابقة القارية وفي حال تتويج برشلونة بلقب الكأس سيبدأ مشواره القاري من دور المجموعات على غرار فياريال.

في المباراة الاولى، سجل لاتلتيكو مدريد فرناندو توريس (8 و11) والارجنتيني انخل كوريا (89)، ولاتلتيك بلباو ايناكي وليامس (71).

وفي الثانية، سجل ياغو اسباس (54 من ركلة جزاء) والدنماركي اندرو هولساغر (90) لسلتا فيغو، وميكيل اويارزابال (82) وخوان ميغيل لوبيز (90+4) لريال سوسييداد.

وخسر فالنسيا امام ضيفه فياريال بهدف للبرتغالي لويس ناني (54) مقابل ثلاثة اهداف لروبرتو سولدادو (1) ومانو تريغيروس (58) والايطالي نيكولا سانسوني (88).

- ترتيب فرق الصدارة:

1- ريال مدريد           93 نقطة من 38 مباراة

----------------------------------------

2- برشلونة           90 من 38

3- اتلتيكو مدريد     78 من 38

4- اشبيلية           72 من 38

5- فياريال              67 من 38

في ما يأتي بعض المعطيات عن نادي ريال مدريد الذي أحرز لقب الدوري الاسباني:

- تأسس عام 1902

- ملعبه سانتياغو برنابيو (يتسع لـ 81,044 متفرج)

- رئيس مجلس الادارة: فلورنتينو بيريز

- المدرب: الفرنسي زين الدين زيدان

- أحرز لقب الدوري الاسباني 33 مرة، أولها عام 1932

- أحرز كأس اسبانيا 19 مرة، أولها عام 1905 وآخرها عام 2014

- أحرز الكأس السوبر الاسبانية 10 مرات (1947، 1988، 1989، 1990، 1993، 1997، 2001، 2003، 2008، 2012)

- أحرز لقب دوري أبطال أوروبا 11 مرة (1956، 1957، 1958، 1959، 1960، 1966، 1998، 2000، 2002، 2014، 2016)

- أحرز كأس الاتحاد الأوروبي مرتين (1985، 1986)

- أحرز كأس السوبر الاوروبية عام 2002

- أحرز كأس الانتركونتيننتال 3 مرات (1960، 1998، 2002)

في ما يأتي أبطال المواسم العشرة الأخيرة للدوري الاسباني:

* 2016 - 2017: ريال مدريد

* 2015 - 2016: برشلونة

* 2014 - 2015: برشلونة

* 2013 - 2014: أتلتيكو مدريد

* 2012 - 2013: برشلونة

* 2011 - 2012: ريال مدريد

* 2010 - 2011: برشلونة 

* 2009 - 2010: برشلونة

* 2008 - 2009: برشلونة

* 2007 - 2008: ريال مدريد

 أهداف مباراة ريال مدريد وملقة:

أهداف مباراة برشلونة وايبار: 

أهداف مباراة اتلتيكو مدريد واتلتيك بلباو:

 

أهداف مباراة فالنسيا وفياريال: 

يوفنتوس يكرس هيمنته المحلية ويتطلع إلى الأوروبية

كرس يوفنتوس هيمنته المحلية وتوج بلقب الدوري الايطالي لكرة القدم للمرة السادسة على التوالي والثالثة والثلاثين في تاريخه، بفوزه على ضيفه كروتوني 3-صفر الأحد في المرحلة ما قبل الأخيرة.

ورفع عملاق تورينو الذي يدين بفوزه الى الكرواتي ماريو ماندزوكيتش (12) والأرجنتيني باولو ديبالا (39) والبرازيلي اليكس ساندرو (83)، رصيده الى 88 نقطة في الصدارة بفارق 4 نقاط عن ملاحقه روما الثاني الذي فاز السبت على مضيفه كييفو 5-3، ما يجعل مباراته في المرحلة الختامية على أرض بولونيا تأدية واجب.

وحقق يوفنتوس بذلك الثنائية المحلية للمرة الثالثة على التوالي، وبات يتطلع حاليا لتحقيق "الثلاثية" بإضافة لقب دوري أبطال أوروبا، عندما يلتقي حامل اللقب ريال مدريد الإسباني في الثالث من حزيران/يونيو في كادريف الويلزية.

وشدد المدرب ماسيميليانو اليغري بعد حفل التتويج على أهمية الفوز باللقب القاري، قائلا "هذا الموسم كان مختلفا عن الماضي. الآن، هناك حلم نهائي دوري الأبطال الذي لا يخوضه المرء كل عام".

أضاف "هو النهائي الثاني لنا في غضون ثلاثة أعوام وبالتالي علينا تهنئة كل من في النادي. أنا سعيد بالتدريب هنا، سنجلس قريبا للتحدث عن بعض الأفكار (للمستقبل)"، مؤكدا انه "في الوقت الحالي، الأمر الأهم هو أن نلعب ونفوز بنهائي كادريف".

وعوض فريق االيغري الفرصة التي أهدرها في المرحلة الماضية للحسم (خسر أمام روما 1-3)، ليتوج بالتالي بلقبه الثاني في غضون خمسة ايام بعدما أحرز الأربعاء لقب الكأس للموسم الثالث تواليا بفوزه في النهائي على لاتسيو 2-صفر.

ويمني يوفنتوس النفس بتكرار سيناريو 1985 و1996 عندما توج بلقبيه الوحيدين في المسابقة القارية الأبرز بعد فوزه في النهائي على حاملي اللقب ليفربول الإنكليزي واياكس امستردام الهولندي على التوالي، والثأر من ريال مدريد الذي توج بطلا على حساب "بيانكونيري" عام 1998 بالفوز عليه في النهائي بهدف للصربي بردراغ مياتوفيتش.

- لقب ثامن لبوفون -

ومنح يوفنتوس قائده الأسطوري جانلويجي بوفون (39 عاما) إنجاز أن يصبح أول حارس في تاريخ الدوري يتوج باللقب ثماني مرات، علما بأنه أحرز مع "السيدة العجوز" لقبي 2005 و2006 اللذين جرد النادي الأخير بسبب التلاعب بالنتائج.

وأصبح بوفون يتشارك الرقم القياسي من حيث عدد الألقاب مع المدافع فيرجينيو روزيتا (لقبان مع برو فيرتشيلي عامي 1921 و1922 و5 مع يوفنتوس بين 1926 و1935)، ولاعب الوسط المهاجم جوفاني فيراري (5 مع يوفنتوس بين 1931 و1935 واثنان مع انتر ميلان وواحد مع بولونيا) ولاعب الوسط المدافع جوسيبي فورينو (حميعها مع يوفنتوس ايضا بين 1972 و1984).

ويأمل بوفون في إضافة اللقب الوحيد الذي يغيب عن خزائنه عندما يتواجه يوفنتوس مع ريال في نهائي كارديف، وفي حال حقق ذلك سيكون مرشحا جديا لاحراز الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم.

وتطرق بوفون الى هذه المسألة قائلا لشبكة "ميدياسيت" الإيطالية بأنه لا يريد هذه الجائزة "إلا إذا كنت أستحقها حقا، أنا لا أحب الهدايا. إذا كنت أستحقها وفزت بها، سأكون سعيدا للغاية، أما خلاف ذلك فليس من الجائز أن تنال شيئا ليس من حقك".

وتحدث عن إنجاز احراز اللقب للمرة السادسة تواليا، قائلا "حققنا أمرا استثنائيا وهاما للغاية... لا أحد يعلم حقا مدى صعوبة أن تكون الرقم واحد لستة أعوام على التوالي".

واحتاج يوفنتوس الى التركيز على مباراة كروتوني الذي يبدو في طريقه للحاق بباليرمو وبيسكارا الى الدرجة الثانية، على رغم ان هزيمة الأحد كانت الأولى له في المراحل الثماني الأخيرة.

- أفضل هدية لماندزوكيتش -

وخلافا لمباراة المرحلة الماضية ضد روما والتي خاضها بتشكيلة رديفة الى حد كبير، لعب اليغري لقاء الأحد بتشكيلته التقليدية وكان التغيير الوحيد مشاركة المغربي مهدي بنعطية في قلب الدفاع بدلا من جورجيو كييليني، بينما احتفظ كلاوديو ماركيزيو بمكانه في خط الوسط بسبب اصابة الألماني سامي خضيرة.

وافتتح يوفنتوس التسجيل بعد 12 دقيقة فقط عبر ماندزوكيتش اثر عرضية من الجهة اليمنى عبر الكولومبي خوان كوادرادو، فشل الأرجنتيني غونزالو هيغواين في الوصول اليها، الا ان الكرواتي كان في المكان المناسب لمتابعتها عند القائم البعيد.

وشكل الهدف الافتتاحي أفضل هدية لماندزوكيتش في موسمه الثاني مع يوفنتوس، لكونه سجل في يوم عيد ميلاده الحادي والثلاثين.

وعجز يوفنتوس بعد الهدف عن ترجمة أفضليته الى هدف ثان يريح به جماهيره، وانتظر حتى الدقيقة 39 عندما اهداه الأرجنتيني باولو ديبالا الهدف الثاني من ركلة حرة من حوالى 20 مترا الى الزاوية اليسرى العليا لمرمى أليكس كورداز الذي بقي جامدا في مكانه.

وتابع يوفنتوس هيمنته في الشوط الثاني، الا انه انتظر حتى الدقيقة 83 لتوجيه الضربة القاضية لكروتوني بهدف للبرازيلي اليكس ساندرو بكرة رأسية قوية اثر ركلة ركنية، ارتدت من العارضة والى المرمى.

- اتالانتا وميلان الى "يوروبا ليغ" -

وضمن اتالانتا وميلان مشاركتهما بصحبة لاتسيو في مسابقة "يوروبا ليغ" الموسم المقبل، بعدما حسم الأول بطاقة التأهل المباشر ايضا الى دور المجموعات من "يورويا ليغ" بفوزه على مضيفه امبولي بهدف للأرجنتيني اليخاندو غوميز (13)، فيما نال الثاني بطاقة المركز السادس المؤهلة الى الدور التمهيدي الثالث بتحقيقه فوزه الأول في ست مباريات خاضها منذ انتقال ملكيته الى الصينيين، وذلك على مضيفه بولونيا بثلاثية نظيفة للإسباني جيرار دولوفيو (69) والياباني كيسوكي هوندا (73) وجانلوكا لابادولا (1+90).

وحسم جنوى بقاءه في دوري الأضواء بفوزه المهم على ضيفه تورينو 2-1.

وحقق انتر فوزه الأول بقيادة مدربه الموقت ستيفانو فيكي، خليفة ستيفانو بيولي الذي اقيل الثلاثاء الماضي، والأول في المراحل الثماني الأخيرة وجاء هامشيا على حساب مضيفه لاتسيو بثلاثة اهداف لماركو اندريولي (31) والهولندي ويسلي هويدت (37 خطأ في مرمى فريقه) والبرازيلي الأصل ايدر (74)، مقابل هدف للسنغالي بالدي دياو كيتا (18 من ركلة جزاء) الذي طرد في الدقيقة 66 لحصوله على انذارين في غضون 5 دقائق ثم لحق به زميله البوسني سيناد لوليتش في الدقيقة 78 لنيله انذارين في غضون 7 دقائق.

في ما يأتي بعض المعطيات عن نادي يوفنتوس:

- تأسس عام 1897

- ملعبه يوفنتوس ستاديوم (يتسع لـ 41,254 متفرج)

- رئيس مجلس الادارة: اندريا أنييلي

- المدرب ماسيميليانو أليغري

- يكنى باسم "السيدة العجوز"

- أحرز لقب الدوري الايطالي 33 مرة، أولها عام 1905

- أحرز كأس ايطاليا 12 مرة، أولها عام 1938 وآخرها 2017 (فاز بنهائي هذه السنة الأربعاء على لاتسيو 2-صفر)

- أحرز الكأس السوبر الايطالية سبع مرات (1995، 1997، 2002، 2003، 2012، 2013، 2015)

- بطل الدرجة الثانية 2006 - 2007 (أسقط الى الدرجة الثانية على خلفية فضيحة تلاعب بنتائج مباريات الدوري)

- أحرز لقب دوري أبطال أوروبا مرتين: 1996 و1985 (الصيغة القديمة)

- أحرز كأس الاتحاد الأوروبي 3 مرات (1977، 1990، 1993)

- أحرز كأس الكؤوس الأوروبية عام 1984

- أحرز الكأس السوبر الأوروبية مرتين (1984، 1996)

- أحرز كأس الانتركونتيننتال مرتين (1985، 1996)

- أبرز نجومه التاريخيين: أليساندرو دل بييرو (يحمل الرقم القياسي لعدد المباريات مع 705، والرقم القياسي لعدد الأهداف مع 290)، والحارس جانلويجي بوفون (39 عاما، ويحمل الرقم القياسي لمدة نظافة الشباك في دوري الدرجة الايطالية الأولى مع 974 دقيقة)

في ما يأتي أبطال المواسم العشرة الأخيرة للدوري الايطالي في كرة القدم:

* 2016 - 2017: يوفنتوس

* 2015 - 2016: يوفنتوس

* 2014 - 2015: يوفنتوس

* 2013 - 2014: يوفنتس

* 2012 - 2013: يوفنتوس

* 2011 - 2012: يوفنتس

* 2010 - 2011: ميلان

* 2009 - 2010: انتر ميلان

* 2008 - 2009: انتر ميلان

* 2007 - 2008: انتر ميلان

أهداف مباراة يوفنتوس وكروتوني:

 

 

أهداف مباراة ميلان وبولونيا:

 

اهداف مباراة انتر ولاتسيو:

 

أهداف مباراة جنوى وتورينو:

 

 

سيتي وليفربول يكملان عقد المتأهلين لدوري الأبطال

حسم مانشستر سيتي وليفربول الأحد بطاقتي التأهل الأخيرتين الى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، والتي سيغيب عنها أرسنال للمرة الأولى منذ 20 عاما، وذلك في ختام الدوري الانكليزي الممتاز.

في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة التي أقيمت كل مبارياتها الأحد، فاز سيتي على مضيفه واتفورد 5-صفر، وليفربول على ضيفه ميدلزبره 3-صفر، وأرسنال على ضيفه ايفرتون 3-1.

وبذلك، رفع سيتي رصيده الى 78 نقطة وأنهى الدوري في المركز الثالث، متقدما بنقطتين على ليفربول الرابع، وثلاث على أرسنال الخامس. وضمن سيتي التأهل الى دور المجموعات من المسابقة الأوروبية برفقة بطل الدوري تشلسي والثاني توتنهام هوتسبر، بينما يخوض ليفربول الدور التمهيدي الثالث للبطولة. أما أرسنال، فسيغيب عن دوري الأبطال للمرة الأولى منذ موسم 1997-1998.

وسيكتفي أرسنال بالمشاركة في الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" الموسم المقبل، برفقة إيفرتون الذي أنهى الموسم سابعا.

أما مانشستر يونايتد الذي أنهى الموسم في المركز السادس رغم فوزه الأحد على كريستال بالاس 2-صفر سجلهما جوش هاروب الذي كان يخوض مباراته الأولى مع الفريق (15) والفرنسي بول بوغبا (19)، فضمن مشاركته في "يوروبا ليغ"، علما انه يخوض نهائي الدوري الأوروبي في 24 أيار/مايو امام اياكس امستردام الهولندي، وفي حال إحرازه لقب هذه المسابقة، سيشارك في دوري الأبطال الموسم المقبل.

ومن المرجح ان يزيد عدم التأهل الى دوري الأبطال، من الضغوط على الفرنسي أرسين فينغر (67 عاما) الذي يتولى تدريب أرسنال منذ العام 1996، والذي يواجه دعوات من المشجعين للرحيل عن النادي.

وينتهي عقد المدرب الفرنسي نهاية الموسم، ولم يعلن بعد ما اذا كان يعتزم تمديده أو الرحيل، علما انه أوضح هذا الأسبوع ان مصيره سيتحدد نهاية أيار/مايو الحالي، وعلى الأرجح بعد نهائي كأس انكلترا في مواجهة تشلسي في 27 أيار/مايو.

وقال فينغر ان الغياب عن دوري الابطال "أمر مزعج، لكننا مررنا في فترة صعبة خلال الموسم وكان الأمر صعبا على الصعيد الشخصي"، مقرا بأن الجدل حول مصيره قد يكون ساهم سلبا في أداء الفريق.

اضاف "كنا نلعب في مناخ غير ملائم. اللاعبون عادوا أقوى خلال الشهرين الماضيين وأنا فخور بهم لذلك".

وعلى المقلب الأخير من الترتيب، هبطت أندية هال سيتي وميدلزبره وسندرلاند الى الدرجة الاولى، وتأهل بدلا منها نيوكاسل يونايتد وبرايتون، على ان تعرف هوية الفريق الثالث بنتيجة المباراة بين ريدينغ وهيدرسفيلد تاون الأحد المقبل.

- 15 هدفا في أربع مباريات -

على ملعب فيكاريج رود، تابع مانشستر سيتي بقيادة الاسباني جوسيب غوارديولا أداءه الجيد مؤخرا، وحقق فوزا سهلا على فريق المدرب الايطالي وولتر ماتزاري الذي يغادر منصبه نهاية الموسم. 

ومع الخماسية النظيفة، رفع سيتي رصيده الى 15 هدفا في المباريات الأربع الأخيرة هذا الموسم في الدوري، وحقق أعلى نتيجة في مجموع مبارياته مع واتفورد (13 فوزا وست هزائم في 24 مباراة).

وتقدم سيتي مبكرا في الدقيقة الخامسة بهدف اثر ركنية نفذها البلجيكي كيفن دي بروين وحولها مواطنه القائد فنسان كومباني في مرمى الحارس البرازيلي هوريليو غوميش.

وعزز الارجنيني سيرخيو اغويرو تقدم سيتي بعد تمريرة من دي بروين في الدقيقة 23، وأضاف الهدف الثالث لفريقه والعشرين له هذا الموسم في الدقيقة 36 اثر تمريرة من الألماني ليروي سانيه. 

ولم يتأخر الهدف الرابع، فبعد خمس دقائق أفاد البرازيلي فرناندينيو من أخطاء دفاعية ليخطف الكرة ويتابعها في المرمى من زاوية صعبة، ليختتم مواطنه غابريال جيزوس مهرجان في الدقيقة 85.

وعلى ملعب أنفيلد رود، عانى ليفربول للفوز على ميدلزبره بثلاثية افتتحها الهولندي جورجينيو فيينالدوم في الدقيقة 45+1 اثر تمريرة من البرازيلي روبرتو فيرمينو. وأضاف البرازيلي فيليبي كوتينيو الهدف الثاني في الدقيقة 51، وآدم لالانا الثالث بعده بخمس دقائق.

أما أرسنال، فسجل الهدف الأول في مرمى ايفرتون عن طريق الاسباني هكتور بيليرين في الدقيقة الثامنة، قبل ان يخسر النادي اللندني مدافعه الفرنسي لوران كوسييلني مطرودا بالبطاقة الحمراء لخشونته ضد الاكوادوري اينر فالنسيا (14). 

الا ان النقص العددي لم يؤثر كثيرا على لاعبي فينغر، فأضاف التشيلي ألكسيس سانشيز الهدف الثاني في الدقيقة 27، ليرفع رصيده في ترتيب الهدافين الى 24 هدفا. وفي الشوط الثاني، قلص ايفرتون الفارق من ركلة جزاء سددها البلجيكي روميلو لوكاكو (58) رافعا رصيده الى 25 هدفا في المركز الثاني على قائمة الهدافين، بينما سجل آرون رامسي الهدف الثالث لأرسنال في الدقيقة 90.

- وداع تيري -

وودع تشلسي الذي أحرز لقبه الثاني في المواسم الثلاثة الأخيرة، قائده المخضرم جون تيري (36 عاما) وأشركه المدرب الايطالي انطونيو كونتي 28 دقيقة في المباراة أمام ضيفه سندرلاند (5-1).

وقال تيري "هذا هو أحد أكثر الأيام حزنا في حياتي (...) كنت محظوظا بالعمل مع لاعبين ومدربين رائعين خلال مسيرتي. أنا ممتن لكل منهم"، خاصا بالشكر مالك النادي الروسي رومان ابراموفيتش.

وسجل الاسباني خافيير مانكيو (3) هدف سندرلاند، قبل ان يعادل البرازيلي ويليان بعد خمس دقائق من ركلة حرة. وتقدم تشلسي عبر البلجيكي ادين هازار (61)، وعزز عبر الاسباني بدرو رودريغيز (78)، اضاف اليهما البلجيكي ميتشي باتشاوي هدفين (90 و90+2).

وانهى هداف توتنهام هاري كاين الموسم في صدارة ترتيب الهدافين برصيد 29 هدفا بفارق اربعة اهداف عن مهاجم ايفرتون لوكاكو، بتسجيله ثلاثية في المباراة التي فاز فيها فريقه على هال سيتي 7-1.

- الترتيب النهائي لفرق الصدارة:

1- تشلسي           93 نقطة

------------------------------

2- توتنهام          86 نقطة 

3- مانشستر سيتي     78 نقطة 

4- ليفربول          76 نقطة 

------------------------------

5- ارسنال           75 نقطة 

6- مانشستر يونايتد  69 نقطة 

7- ايفرتون          61 نقطة 

الفرق الهابطة الى الدرجة الأولى:

18- هال سيتي        34 نقطة

19- ميدلزبره        28 نقطة

20- سندرلاند         24 نقطة

أهداف مباراة مانشستر سيتي وواتفورد:

أهداف مباراة ليفربول وميدلزبره:

أهداف مباراة توتنهام وهال سيتي:

أهداف مباراة تشلسي وسندرلاند:

 

أهداف مباراة مانشستر سيتي وكريستال بالاس:

أهداف مباراة ارسنال وايفرتون:


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة