: آخر تحديث
قمتا ميلان-لاتسيو ويوفنتوس-أتالانتا في الواجهة

بطولة إيطاليا: إنتر لاستعادة توازنه ونغمة الانتصارات

123
116
132

روما: يحتدم الصراع على صدارة الدوري الايطالي لكرة القدم بين قطبي مدينة ميلانو، حيث يمني إنتر النفس باستعادة نغمة الانتصارات، وذلك عندما يحلّ ضيفًا على ساليرنيتانا السبت، فيما يستضيف ميلان لاتسيو في اليوم ذاته، في المرحلة السابعة من الدوري الايطالي لكرة القدم، التي تشهد ايضًا مواجهة قوية بين يوفنتوس وأتالانتا الأحد.

ويتساوى انتر وميلان في صدارة الترتيب برصيد 15 نقطة بعدما استفاد الاخير من تعثر جاره في المرحلة الماضية، فيما لا يبعد يوفنتوس (13) وأتالانتا (12) ونابولي (11) كثيرًا.

ويصبو انتر استعادة نغمة الانتصارات بعدما مُني بخسارته الاولى هذا الموسم على يد ساسوولو 1-2 في الجولة الماضية لتتوقف سلسلة انتصاراته المتتالية عند 5، ويُفترض الا يواجه مشاكل جمّة لتخطي عقبة ساليرنيتانا المتعثر الذي يحتل المركز السابع عشر بثلاث نقاط فقط.

وكان نيراتسوري، الذي فاز بكأس إيطاليا الموسم الماضي وتأهل الى مسابقة دوري أبطال أوروبا، استهل الموسم بصورة قوية، من بينها اكتساح ميلان 5-1، لذلك يأمل ان يستعيد سريعًا توازنه، في ظل تربص اكثر من ناد له.

من جهته، سيكون ميلان امام مواجهة محفوفة بالمخاطر امام ضيفه لاتسيو وصيف الموسم الماضي، الذي وعلى الرغم من بدايته السيئة، التقط أنفاسه تدريجاً بعدما فاز على تورينو في الجولة الماضية 2-0 ليتقدم الى المركز الثاني عشر.

وهو قادر على تعزيز تقدمه في حال نجح بانتزاع الفوز في سان سيرو، علمًا أنّ لاتسيو حقق بعض النتائج اللافتة هذا الموسم منها الفوز على نابولي حامل اللقب 2-1 في المرحلة الثالثة.

وكان لاتسيو حقّق فوزًا ساحقًا على ميلان الموسم الماضي 4-0 في الملعب الأولمبي، قبل أن يثأر روسونيري لخسارته إياباً ويفوز 2-0.

نابولي وأزمة أوسيمهن
ويأمل نابولي الذي يفتتح مباريات المرحلة بمواجهة مضيفه ليتشي الا يتفاقم الخلاف مع مهاجمه النيجيري فيكتور أوسيمهن بعدما هدد وكيل أعماله باتخاذ إجراء قانوني بسبب مقطع فيديو نشره النادي عبر الإنترنت يسخر منه لإهداره ركلة جزاء.

وأظهر منشور على منصة "تيك توك" تم حذفه لاحقا، فشل أوسيمهن (24 عاما) في تسجيل ركلة جزاء في الدقيقة 72 سددها بجانب القائم الأيمن للمرمى في التعادل السلبي مع بولونيا ضمن المرحلة الخامسة للدوري الإيطالي، مرفقاً إياه بمقطع صوتي عالي النبرة لمهاجمه النيجيري يقول فيه للحكم "هل تحتسب لي ركلة جزاء من فضلك"، ما أغضب روبرتو كاليندا وكيل هداف الدوري الموسم الماضي.

وقال نابولي في بيان "من أجل تجنب اي استغلال اعلامي لهذه القضية، نوضح اننا لم نرغب أبدا الإساءة إلى فيكتور أوسيمهن أو السخرية منه"، معتبرا أنه كما هو شائع على وسائل التواصل الاجتماعي، وخاصة تيك توك، أُنتج الفيديو بروح إبداعية وفكاهية، من دون "أي نية للسخرية".

وتابع "ومع ذلك، إذا اعتبر فيكتور أن هذا بمثابة إساءة تجاهه، فلم تكن هذه رغبتنا".

وعانى أوسيمهن هذا الموسم من بداية سيئة لنابولي المتوج بلقب الدوري الموسم الماضي، إلا انه سجل 4 أهداف في ست مباريات.

وأصبح اللاعب البالغ 24 عاماً رمزاً في نابولي بعدما سجل 31 هدفاً في كافة المسابقات الموسم الماضي ليحرز النادي الجنوبي لقب "سكوديتو" للمرة الأولى منذ عام 1990 والثالثة في تاريخه.

ويدخل أوسيمهن الذي كان هدفًا لتشلسي ومانشستر يونايتد الانكليزيين في الصيف، بمفاوضات مع نابولي من أجل تمديد عقده الذي ينتهي في حزيران/يونيو 2025.

مواجهة نارية
وتتجه الانظار الى مواجهة من العيار الثقيل بين يوفنتوس الثالث وأتالانتا الرابع على ملعب الاخير.

ولا تفصل بين الفريقين سوى نقطة في الترتيب، لذلك ستكتسب مباراتهما أهمية كبرى في معركة المراكز الأربعة الأولى.

وكان أتالانتا احتل المركز الخامس الموسم المنصرم، بينما خُصم من رصيد يوفنتوس 10 نقاط بسبب نشاط مالي غير مشروع، ليُحرم من المشاركة في دوري الابطال ثم استبعد عن المشاركة من دوري المؤتمر الأوروبي بقرار من "ويفا".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة