: آخر تحديث
القضية المرفوعة ضده "لم يتم إثباتها"

بطولة إنكلترا: أرتيتا يفلت من العقاب بعد انتقاده حكم مباراة نيوكاسل

19
19
18

لندن: لن يواجه الإسباني ميكل أرتيتا مدرب أرسنال ثاني الدوري الإنكليزي لكرة القدم أي عقوبة من الاتحاد الإنكليزي عقب انتقاده معايير التحكيم في الهزيمة أمام نيوكاسل الشهر الماضي.

واستشاط مدرب "المدفعجية" غضباً من قرار احتساب هدف أنتوني غوردون الذي منح الفوز لنيوكاسل 1 0 على ملعبه "سانت جيمس بارك" في المرحلة الحادية عشرة في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر، واصفاً الحكم بأنه "محرج" و"وصمة عار". 

وقرر الاتحاد الإنكليزي فتح تحقيق بحق أرتيتا، وهو ما كان من الممكن أن يؤدي إلى إيقافه، لكن القضية المرفوعة ضده "لم يتم إثباتها" وفقاً لبيان أصدره الخميس. 

وقال الاتحاد المحلي للعبة "وجدت لجنة تنظيمية مستقلة أن التهمة الموجّهة ضد ميكل أرتيتا بسبب الانتهاك المزعوم لإحدى مواد قانون الاتحاد الإنكليزي لم يتم إثباتها".

من ناحيته، قال أرتيتا إنه سيواصل التحدث علناً ضد استخدام حكم الفيديو المساعد "في ايه آر" وجودة التحكيم إذا شعر أنها أقل من المستوى المطلوب. 

وعلى الرغم من استياء أرتيتا من احتساب هدف غوردون، أكد رئيس الحكام هوارد ويب إنه تم التوصل إلى القرار الصحيح، مع حق "في ايه آر" في عدم إلغاء القرار على أرض الملعب. 

وضمن السياق ذاته، أصدر أرسنال بياناً لدعم المدرب الإسباني في اليوم التالي، على الرغم من أن "غانرز" تجنّب المساءلة أمام الاتحاد الإنكليزي بالتشكيك أيضاً في قدرة حكام المباراة. 

وسيعود أرتيتا للجلوس على مقاعد البدلاء خلال مباراة أرسنال أمام ضيفه برايتون الأحد ضمن منافسات المرحلة السابعة عشرة، بعد أن جلس في مقاعد المشاهدين لمباراة واحدة بسبب نيله ثلاث بطاقات صفراء هذا الموسم خلال الخسارة أمام أستون فيلا 0 1 في المرحلة الماضية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة