: آخر تحديث

واشنطن تحذر من تجسس الطائرات الصينية المسيرة.. و«هواوى» تتحدى الحظر الأمريكى

4
5
4
مواضيع ذات صلة

فى اتساع لنطاق المواجهات الأمريكية ـ الصينية، حذرت وزارة الأمن الداخلى الأمريكى من أن الطائرات بدون طيار «المسيرة» الصينية الصنع قد تتجسس لمصلحة بكين. يأتى ذلك فى الوقت الذى تحدت فيه مجموعة «هواوي» للاتصالات الحظر الأمريكى على منتجاتها، مؤكدة أن الإجراءات التى اتخذتها واشنطن أخيرا ضدها لا تعكس إدراكا لإمكانات وقدرات الشركة الصينية.

ونشرت شبكة «سي.إن.إن» الأمريكية مقتطفات من التقرير الصادر عن وزارة الأمن الداخلى الأمريكى الذى حذر من أن هذه الطائرات يمكنها الحصول على معلومات حساسة تنقلها للشركة الأم، والتى تنقلها بدورها للحكومة الصينية. ووفقا لـ «سي. إن.إن»، فإن 80% من الطائرات بدون طيار الموجودة فى الولايات المتحدة وكندا من إنتاج شركة صينية شهيرة فى هذا المجال.

وفى تصعيد للمواجهة بين الإدارة الأمريكية ومجموعة «هواوي» الصينية، أكد رين شينجفاى مؤسس عملاق الاتصالات الصينى «هواوي» أن أمريكا تقلل من شأن مجموعته، وأن تفعيل واشنطن مهلة الـ «90 يوما» قبل بدء الحظر المفروض على شراء «هواوي» لمنتجات الشركات الأمريكية «أثره محدود». وأعلنت وزارة التجارة الأمريكية فى وقت لاحق أمس الأول تعليقا مؤقتا للحظر على بيع شركات الاتصالات الأمريكية منتجاتها إلى مجموعة «هواوي». وجاء هذا القرار الأسبوع الماضى بموجب إعلان إدارة الرئيس دونالد ترامب حالة «طوارئ تكنولوجية»، واعتبار «هواوي» من أبرز الجهات التى تشكل تهديدا بالنسبة للأمن القومى الأمريكي، وتحديدا بالنسبة لقطاع الاتصالات. وأوضح وزير التجارة الأمريكى ويلبر روس فى بيان رسمى أن المهلة ستسرى حتى يوم 19 أغسطس المقبل، وأنها تمنح فترة انتقالية لشركات التشغيل بمجال الاتصالات التى تعتمد على التعاون مع «هواوي»، وذلك حتى تجد بدائل. كما أوضح وزير التجارة الأمريكى أن التعليق سيسمح لهواتف «هواوي» وأجهزتها المختلفة بإجراء التحديثات اللازمة لأنظمتها.

وقد أكد شينجفاى فى تصريحات إلى التليفزيون الصينى أن مجموعته مستعدة للتعامل مع أى سيناريو وتفعيل خطتها للطوارئ، مشيرا إلى أن الإجراءات التى تتخذها الولايات المتحدة أخيرا تعكس عدم تقدير سليم لإمكانات الشركة. وحرص فى الوقت ذاته على امتداح قطاع الشركات الأمريكية، مصرحا فى هذه اللحظة الحرجة، أعرب عن امتنانى للشركات الأمريكية، وذلك لإسهماتها المتعددة فى تقدم «هواوي». وأضاف «وفقا لعلمى فإن الشركات الأمريكية تبذل جهدها من أجل إقناع الإدارة بالسماح لهم للتعاون مع مجموعته. وأكد أن «هواوي» لا يمكنها الاستغناء عن المنتجات التكنولوجية الأمريكية. ولكن بنبرة واثقة، أكد شينجفاى أن الحظر الأمريكى لن يؤثر على مضى «هواوي» قدما فى تنفيذ مشروعاتها لتشييد شبكات «الجيل الخامس» التكنولوجية، مستبعدا أن تتمكن أى شركة أو جهة من اللحاق التكنولوجى بـها.

وحول مستقبل التعاون ما بين «هواوي» و«جوجل» صاحبة شركة «أندرويد» لأنظمة تشغيل الهواتف الذكية، أعلنت «جوجل» تراجعها عن قرار وقف التعاون وذلك عقب إعلان وزارة التجارة الأمريكية مهلة الــ «90 يوما». وكانت «جوجل» قد أعلنت الأحد الماضى قطع العلاقات مع «هواوي»، وذلك التزاما بقرارات «الطوارئ التكنولوجية». وأثار قرار «جوجل» حالة قلق دولى حول مصير هواتف «هواوي» العاملة بأنظمة «أندرويد»، وصعوبة حصولها على التحديثات اللازمة. وأوضح المتحدث باسم «جوجل» أمس أنه سيتم إمداد «هواوي» بكل التحديثات اللازمة والتقنيات المصممة لحماية الهواتف خلال الشهور الثلاثة المقبلة. وفى الوقت ذاته، أعلن مؤسس «هواوي» إطلاق مباحثات مع «جوجل» لوضع خطة للتعاون فى ضوء القرارات الأخيرة للإدارة الأمريكية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في جريدة الجرائد