: آخر تحديث
لسجن معارض روسي منتقد للكرملين

الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على تسعة روس

28
27
30

بروكسل: أعلن الاتحاد الأوروبي الإثنين فرض عقوبات على تسعة مسؤولين روس متورطين في سجن منتقد الكرملين فلاديمير كارا مورزا.

حُكم على كارا مورزا (41 عاما) بالسجن 25 عاما في نيسان/ابريل في سجن شديد الحراسة بتهمة الخيانة وتهم أخرى لانتقاده حرب روسيا على أوكرانيا.

وهذه العقوبة هي الأطول التي تصدر بحق معارض روسي في السنوات الأخيرة.

قال جوزيب بوريل منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي في بيان إن "عقوبة السجن القاسية والصادمة تظهر بوضوح سوء استخدام القضاء الروسي لاغراض سياسية لقمع المجتمع المدني والأصوات المستقلة التي تعارض حرب روسيا غير المشروعة على أوكرانيا".

وذكر البيان أن نائب وزير العدل وقضاة وأعضاء آخرين في السلطة القضائية بالإضافة إلى مسؤول كبير في السجون "مسؤول عن المعاملة المهينة التي أدت إلى تدهور كبير في صحة كارا مورزا" بين الاشخاص الذين فرضت عليهم عقوبات، وتم تجميد أصولهم ومنعوا من السفر إلى دول الاتحاد الأوروبي أو عبرها.

كما فرضت المملكة المتحدة وليتوانيا عقوبات على مسؤولين روس كبار بسبب هذه المحاكمة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار