: آخر تحديث
رفض شعبي أمام سفارة طهران لقصفها البلاد

مواطنون عراقيون يسلمون سفارة إيران مذكرة احتجاج

7
8
10

إيلاف من لندن: فيما يجتمع البرلمان العراقي غداً السبت لمناقشة القصف الإيراني لمناطق البلاد الشمالية في إقليم كردستان فقد نظم مواطنون اليوم الجمعة وقفة احتجاجية أمام سفارة إيران في بغداد.
وشارك عدد من المتظاهرين العراقيين وسط إجراءات أمنية مشددة اليوم في وقفة احتجاجية أمام السفارة الإيرانية في العاصمة بغداد ضد القصف المستمر لاراضي بلادهم الشمالية.


عراقيون يحتجون الجمعة 7 أكتوبر 2022 أمام سفارة ايران في بغداد ضد استمرار القصف الايراني لأراضي بلادهم (السومرية)

مذكرة احتجاج
ونظم الوقفة حزب الأمة العراقية لرفض القصف الإيراني على العراق وسلم ممثلون عنه مسؤولي السفارة الإيرانية مذكرة احتجاج.
وأشار الحزب الى أن وقفته الاحتجاجية نظمت بعد الحصول على موافقات معقدة كما نقلت عنه وكالة "السومرية" العراقية في تقرير تابعته "إيلاف" ونشرت صوراً ومقطع فيديو للوقفة الاحتجاجية التي شكلت حدثاً استثنائياً متحدياً وسط هيمنة المليشيات والقوى العراقية الموالية لإيران التي تواجه بالعنف الدامي في كثير من الأحيان أي فعالية أو تظاهرة ضد النظام الإيراني مثلما حصل في تظاهرات تشرين عام 2019 حين أحرق محتجون قنصليات إيران في عدد من محافظات البلاد الجنوبية.


عراقيون يحتجون الجمعة 7 أكتوبر 2022 وسط إجراءات مشددة أمام سفارة إيران في بغداد ضد استمرار القصف الإيراني لأراضي بلادهم (السومرية)

القصف جريمة
ورفع المتظاهرون اليوم شعارات ضد القصف الإيراني المستمر منذ أسبوعين ضد مناطق كردستان العراقية الشمالية حملت شعارات مثل "الدم العراقي عزيز من زاخو الى البصرة " والقصف الإيراني على قرى إقليم كردستان جريمة واستهانة بالسيادة العراقية" و"الدفاع عن حقوق الشعب العراقي واجب وطني".


عراقيون يحتجون الجمعة 7 أكتوبر 2022 أمام سفارة إيران في بغداد ضد استمرار القصف الإيراني لأراضي بلادهم (السومرية)

يشار الى أن حزب الأمة العراقية يترأسه الناشط السياسي مثال الالوسي المقيم حالياً في مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان إثر دعاوى قضائية ضده في بغداد.
وفي وقت سابق  من الأسبوع الحالي استدعت وزارة الخارجية العراقية السفير الإيراني لدى بغداد وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة ضد  قصف أراضي إقليم كردستان.
وكانت رئيسة بعثة الامم المتحدة في العراق "يونامي" جينين بلاسخارت قد حذرت الثلاثاء الماضي في احاطة عن أوضاع العراق أمام مجلس الأمن الدولي من أن القصف التركي والإيراني في الشمال يمضي لأن يصبح "الوضع الطبيعي الجديد" في العراق.


عراقيون يحتجون الجمعة 7 أكتوبر 2022 أمام سفارة إيران في بغداد ضد استمرار القصف الإيراني لأراضي بلادهم 

وقالت في "ظلّ الهجمات الإيرانية التي وقعت الأسبوع الماضي في أراضي العراق الشمالية لا يسعني إلا أن أؤكد ضرورة توقف هذه الأفعال الطائشة ولا ينبغي لأي جار أن يتعامل مع العراق وكأنه باحته الخلفية".
يشار الى أن المدفعية والمسيرات الايرانية تهاجم منذ  اسبوعين مناطق في إقليم كردستان العراق الشمالي بذريعة استهداف مواقع للحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني المعارض لطهران الأمر الذي أوقع عشرات القتلى والمصابين من مواطني القرى العراقية هناك .


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار