: آخر تحديث
مهمتها تعزيز السيطرة والقضاء على بعض الأمراض العابرة للحدود

ترشيح السعودية لرئاسة اللجنة التوجيهية لمجموعة GF-TADs

3
3
3
مواضيع ذات صلة

ايلاف من الرياض: رشحت اللجنة التوجيهية السابعة للشرق الأوسط لمجموعة GF-TADs التابعة لمنظمة الصحة العالمية الحيوانية (OIE) ومنظمة الأغذية والزراعة العالمية (FAO) المملكة العربية السعودية ممثلة في المدير العام للإدارة العامة لخدمات الثروة الحيوانية بوزارة البيئة والمياه والزراعة إبراهيم بن أحمد قاسم لرئاسة اللجنة خلال الدورة المقبلة (2020 - 2024) ومشرفاً على تنفيذ مهامها .

وتتمثل مهام اللجنة التوجيهية السابعة للشرق الأوسط 2020-2024 في تعزيز السيطرة والقضاء على بعض الأمراض العابرة للحدود في المنطقة، وتطبيق إستراتيجية التوجيه لأنشطة الأمانة العامة والمنظمات الإقليمية المتخصصة ووحدات الدعم الإقليمي، وتعزيز أوجه التآزر بين أنشطة منظمة OIE المتعلقة بالأمراض الحيوانية العابرة للحدود وبين مجموعات عمل GF-TADs وأمانات أولوية الأمراض، وتعزيز روح التعاون بين الدول الأعضاء والجهات المانحة لتنسيق أنشطة الأمانة وتقديم المشورة كلما أمكن ذلك ، وتحديد مؤشرات الأداء مع الأمانة من أجل التقييم الميداني والمختبري والوبائي الفعال لأحداث المرض وجهود المكافحة، واعتماد التوصيات وخطط العمل .

كما تتمثل المهام في تبادل الخبرات وتشكيل مجموعات الخبراء الدائمة (حمى الوادي المتصدع - والحمى المالطية - وداء الكلب) أو الاستشارات الإقليمية لمجموعات (الحمى القلاعية - وطاعون المجترات الصغيرة) حسب الضرورة بشأن الأمراض العابرة للحدود ذات الأولوية للمنطقة، وتطوير وإقرار إستراتيجية إقليمية مدتها خمس سنوات يتم استكمالها بإجراء تشغيلي لمدة عامين، تستند إلى خطة العمل العالمية GF-TADs ولضمان ترتيب أولويات الأمراض العابرة للحدود وفقًا للتوصيات التي اعتمدها مركز الخدمات العالمي.

وشاركت المملكة كأحد الدول الأعضاء في اجتماع اللجنة التوجيهية السابعة لمجموعة GF-TADs للشرق الأوسط الذي عُقد مؤخراً، وتطرق هذا الاجتماع إلى أهمية مكافحة الأمراض الحيوانية العابرة للحدود، وإعداد خطة عمل إقليمية للشرق الأوسط للمدة المقبلة بمشاركة الدول الأعضاء.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار