: آخر تحديث
بعد "استبعاد" وإقصاء اعتبر "غير مبرر" لمدة خمس سنوات

قرار رسمي بعودة اتحاد كتاب المغرب إلى "الكُتاب العرب"

16
20
11

إيلاف من الرباط: قال بيان للمكتب التنفيذي لاتحاد كتاب المغرب، الجمعة، إن ممثليْه، الرئيس عبد الرحيم العلام ومستشار الاتحاد عبد المجيد شكير، بادرا، في اليومين الأوليين من وجودهما بنواكشوط، لحضور اجتماع مجلس الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، الذي نظم ما بين 4 و7 ديسمبر الجاري، بالعاصمة الموريتانية، إلى "الاستقصاء حول أسباب عدم دعوة الاتحاد من لدن الأمانة العامة للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، على مدى دورات خلت، لحضور مختلف الفعاليات سالفة الذكر والمشاركة فيها، هنا وهناك"، وأنه "بعد أن تم التحري في الموضوع على مستوى رسمي، داخل لجنة مغاربية، وعلى مستوى اجتماع مجلس الاتحاد العام، قرر المجلس ورسميا في بيانه الختامي عودة اتحاد كتاب المغرب إلى الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، عبر تأكيد عضويته داخل هذا الصرح الثقافي العربي الكبير".


عبد الرحيم العلام مع وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي الموريتاني

وكان بيان سابق للمكتب التنفيذي لاتحاد كتاب المغرب، صدر الثلاثاء الماضي، قد تطرق إلى "الإقصاء غير المبرر الذي تعرض له اتحاد كتاب المغرب، على مدى أزيد من خمس سنوات، باستبعاده من حضور مؤتمرات الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب واجتماعات مجلسه، والمشاركة فيها"، مشيرا إلى أنه "علم" باجتماع مجلس الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، بنواكشوط، وهو الاجتماع الذي، قال عنه البيان إنه "لم يتأت لاتحاد كتاب المغرب حضوره في دورات سابقة والمشاركة فيه، بسبب الإقصاء غير المبرر، الذي يتعرض له اتحاد كتاب المغرب، فقرر المكتب التنفيذي، بعد طول تغييب له، حضور الاجتماع فعليا والمشاركة فيه".
وذكر البيان الذي أصدره المكتب التنفيذي، الجمعة، والذي تلقت "إيلاف المغرب" نسخة منه، أن اتحاد كتاب المغرب شارك في جلسة ختامية خاصة بالمنتدى العربي الإفريقي للآداب والثقافة، الذي تم تأسيسه بنواكشوط، بحضور ممثلي اتحادات وروابط وجمعيات وأسر ومجالس الكتاب العرب وممثلي بعض الهيئات الثقافية الإفريقية، حيث "تقدم اتحاد كتاب المغرب، خلال هذا الاجتماع، ببعض مقترحاته لتطوير عمل هذا المنتدى، إن على المستوى التنظيمي أو على مستوى الأنشطة"، وهي "الاقتراحات التي حظيت بترحيب كبير من لدن ممثلي مختلف الهيئات المشاركة في الاجتماع".

بيان ختامي
وتحدث البيان عن حضور ممثلي الاتحاد الجلسة الختامية لأشغال مجلس الاتحاد العام، والتي تم خلالها تلاوة البيانات الصادرة عن اجتماع مجلس الاتحاد العام، بما فيها "البيان الختامي الذي تضمن تأكيد عضوية اتحاد كتاب المغرب ومشاركته، إلى جانب باقي الهيئات العربية الأخرى، في الدورة الحالية لمجلس الاتحاد العام".
وقال البيان إنه "تم تشريف اتحاد كتاب المغرب، وذلك بتكريم ممثليه، بتسليم كل منهما درع اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين، بمثل ما تم تشريف رئيس الاتحاد بتسليم إحدى جوائز المسابقة الأدبية، للفائز بها من موريتانيا، في حفل كبير وبهيج"، حضرته عديد من الشخصيات الرفيعة، على رأسها وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي الموريتاني، والأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، وعديد من ممثلي هيئات الكتاب والأدباء في العالم العربي وأفريقيا.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات