: آخر تحديث
سانشو يتألق مجدداً من على مقاعد البدلاء

بطولة ألمانيا: فوز قاتل لباير ليفركوزن على لايبزيغ ودورتموند يكتسح كولن برباعية

16
16
16

ميونيخ (ألمانيا): حافظ باير ليفركوزن متصدر الدوري الالماني لكرة القدم على سجله خالياً من الخسارة بفوزه القاتل على مضيفه لايبزيغ 3 2 السبت ضمن منافسات المرحلة الثامنة عشرة، في حين اكتسح بوروسيا دورتموند مضيفه كولن 4 0 في أمسية الاحتجاجات.

في المباراة الاولى، اهتزت شباك ليفركوزن في الدقيقة السابعة من صافرة البداية عبر الهولندي تشافي سيمونز، قبل أن يدرك التعادل في بداية الشوط الثاني بفضل البديل النيجيري ناثان تيلا (47).

واستعاد لايبزيغ الأفضلية بهدف البلجيكي لويس أوبيندا (56)، لكن باير ردّ عبر جوناثان تا (63)، ليعود ويخطف النقاط الثلاث في الدقيقة الاولى من الوقت المحتسب بدل الضائع بفضل الإكوادوري بييرو هينكابيه.

ورفع ليفركوزن رصيده في الصدارة إلى 48 نقطة من 15 فوزا مقابل 3 تعادلات بعد 18 مرحلة، ووحده بايرن ميونيخ عندما كان يشرف عليه الاسباني بيب غوارديولا (مدرب مانشستر سيتي الانكليزي الحالي) حقق نتائج أفضل في تاريخ "بوندسليغا" حين حصد 50 نقطة في موسم 2013 2014 و49 نقطة في موسم 2015 2016.

كما لم يذق ليفركوزن طعم الخسارة في 27 مباراة خاضها في مختلف المسابقات هذا الموسم، حيث لعب 6 مباريات في مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" وفاز بها جميعها، إضافة إلى ثلاث في الكأس المحلية.

وتقدم رجال المدرب الإسباني شابي ألونسو في المركز الاول بفارق 7 نقاط موقتا عن وصيفه بايرن ميونيخ الذي يستضيف فيردر بريمن الأحد، علما أن النادي البافاري سيلعب أمام أونيون برلين في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة عشرة الأربعاء.

وسجل سيمونز هدفاً رائعًا بعد تمريرة من النمسوي كساندر شلاغر، فروض الكرة مرتين وسددها مباشرة خدعت الحارس الفنلندي لوكاش هراديتسكي (7).

وبعد لعبة جماعية بين فلوريان فيرتز ويوناس هوفمان والإسباني أليخاندرو غريمالدو، ترجمها تيلا إلى هدف التعادل (47)، قبل أن يتقدم لايبزيغ مجددا من هجمة مرتدة بدأها سيمونز وانهاها أوبيندا في الشباك بعد تمريرة من الإسباني داني أولمو (56).

وعادل ليفركوزن بعد 7 دقائق من رأسية تا بعد ركنية من فيرتز، ليوجه ضربة قاضية إلى لايبزيغ في الوقت المحتسب بدل الضائع بهدف هينكابيه (90+1)، في سيناريو مشابه للفوز على أوغسبورغ 1 0 في الجولة الماضية عندما سجل الأرجنتيني إيزكييل بالاسيوس هدف النقاط الثلاث في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.

دورتموند يحقق فوزه الثاني تواليا
في المباراة الثانية، تناوب على تسجيل رباعية دورتموند الهولندي دونييل مالن (16 و61) ونيكلاس فولكروغ (58 من ركلة جزاء) والبديل يوسوفا موكوكو (90+2).

وحقق دورتموند فوزه الثاني توالياً بعد انتصاره على دارمشتات بثلاثية نظيفة في المرحلة الماضية، بعدما عانى قبل عطلة الشتاء حيث لم يحصد سوى 7 نقاط من أصل 24 ممكنة في 8 مباريات. 

وكان دورتموند أفضل المستفيدين في هذه المرحلة، حيث رفع رصيده إلى 33 نقطة في المركز الخامس متساوياً مع لايبزيغ، ومتأخرا بفارق نقطة عن شتوتغارت الثالث والذي خسر بدوره أمام مضيفه بوخوم بهدف السلوفاكي ماتوش بيرو (50).

ومُني شتوتغارت الذي يفتقد لجهود مهاجمه الغيني سيرهو غيراسي، ثاني هدافي البوندسليغا برصيد 17 هدفا، لارتباطه مع منتخب بلاده بكأس أمم إفريقيا المقامة في ساحل العاج، بخسارته الثانية توالياً بعدما كان سقط أمام بوروسيا مونشنغلادباخ 1 3 في المرحلة الماضية.

وتأخرت بداية الشوط الثاني من المباراة بين بوخوم وشتوتغارت قرابة أربعين دقيقة، لأسباب أمنية في منطقة جماهير النادي الضيف. 

وعرض ألتراس (المشجعون المتشددون) شتوتغارت لافتات مخصصة لهم في زاوية ملعب بوخوم، فرفض حكم المباراة استئناف الشوط الثاني لأنها كانت تسد مخارج الطوارئ للفريق المضيف، قبل أن يتراجع عن قراره.

كما توقفت مباراة بوروسيا دورتموند وكولن لثماني دقائق بسبب احتجاجات أولتراس الناديين ضد المشروع الذي صادقت عليه الرابطة بوصول مستثمر.

ومنذ منتصف كانون الأول (ديسمبر)، ثارت الجماهير ضد مشروع تمت الموافقة عليه بأغلبية الثلثين في اجتماع عام لرابطة الدوري، ينص على دخول مستثمر إلى كرة القدم الألمانية الاحترافية.  

وبعد افتتاح دورتموند التسجيل عبر مالن في الدقيقة 12 من ركلة ركنية نفذها يوليان برانت، تأخر استئناف اللعب لعدة دقائق، في حين عمد القيمون على المباراة إلى تنظيف الملعب من العديد من قطع الحلوى، تم رميها بداية من ألتراس كولونيا، ثم من قبل دورتموند.

كما رددت الجماهير شعارات معادية لرابطة الدوري، قبل أن يستأنف اللعب في الدقيقة 20، بعد توقف دام ثماني دقائق.

سانشو يتألق مجددا
وخاض الانكليزي جايدون سانشو مباراته الأساسية الاولى منذ عودته إلى دورتموند على سبيل الاعارة من مانشستر يونايتد، بعدما تألق من على مقاعد البدلاء أمام دارمشتات بتمريره كرة الهدف الثاني.

وتحصل سانشو على ركلة جزاء مع بداية الشوط الثاني بعد أن سقط داخل المنطقة اثر احتكاك مع الدنماركي راسموس كارستنسن، ترجمها فولكروغ بنجاح.

قال فولكروغ لقناة سكاي المحلية "كان من الممكن أن يسجل جايدون ركلة الجزاء أيضا. بامكانه أن يسجل في الأسبوع المقبل".

وفي الملاعب الأخرى، حدثت احتجاجات مماثلة مع إضرابات دعم حتى الدقيقة 12 (في إشارة إلى اللاعب الثاني عشر) وإلقاء الحلوى على أرض الملعب. 

وفاز فرايبورغ على ضيفه هوفنهايم 3 2 وعزز حظوظه بمقعد أوروبي.

تقدم فرايبورغ بهدفي لوكاس هولر (37) وفينتشينزو غريفو (55)، ليدرك هوفنهايم التعادل عبر الهولندي فوت فيغورست (57) وماكسيميليان باير (77)، قبل أن يخطف الفريق المضيف النقاط الثلاث بفضل المجري رولان سالاي (85).

وطرد الحكم مدافع فرايبورغ مانويل غولده في الدقيقة 82.

ورفع فرايبورغ رصيده إلى 28 نقطة في المركز السابع، فيما تجمد رصيد هوفنهايم عند 24 نقطة في المركز الثامن.

وفرّط أينتراخت فرانكفورت بتقدمه بهدفين أمام دارمشتات متذيل الترتيب ليخرج متعادلا 2 2.

سجل لفرانكفورت الفرنسي نيلس نكونكو (33) وأنسغار كناوف (51)، وعادل دارمشتات عبر يوليان جاستفن (61) والنمسوي كريستوفر كلارير (90+5).

وتابع فولفسبورغ هدر النقاط بتعادله أمام هايدنهايم 1 1، في مباراة توقفت لمدة 12 دقيقة بسبب الاحتجاجات.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة