: آخر تحديث
"يمكن وسيتمّ علاجه" في المستقبل القريب

عيبٌ خلقي مرجّح سبب السكتة القلبية لنجل ليبرون جيمس

25
25
25

لوس انجليس: يعود سبب السكتة القلبية التي تعرّض لها بروني، النجل الأكبر لأفضل هداف في تاريخ دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين (أن بي ايه)، إلى عيب خلقي على الأرجح، بحسب ما أعلنت عائلته.

وتعرّض بروني (18 عاماً) لسكتة قلبية خلال التمارين مع فريق جامعة جنوب كاليفورنيا الشهر الماضي، وإنهار في الملعب. نُقل وهو فاقد للوعي، بواسطة سيارة إسعاف الى المستشفى، قبل أن يخرج بعد أيام قليلة.

جاء في بيان العائلة "بعد تقييم أولي شامل في مركز سيدارز-سيناي الطبي، فقد حُدّد السبب المحتمل للسكتة القلبية المفاجئة للسيد جيمس".

تابع "هو عيب خلقي هام في القلب، يمكن وسيتمّ علاجه.. نحن واثقون جداً من التعافي الكامل لبروني وعودته إلى كرة السلة في المستقبل القريب".

ووفقاً لجمعية القلب الأميركية، ينجو شخص واحد فقط من أصل 10 من السكتة القلبية خارج المستشفى والتي تحدث عندما يتوقف القلب فجأة من دون أي إشارات تنذر بحصول العارض الصحي.

موهبة مميزة
وجاءت السكتة القلبية التي أصابت بروني جيمس بعد أكثر من عام بقليل على تعرض لاعب كرة سلة آخر من جامعة جنوب كاليفورنيا، وهو فينس إيووشوكوو، لأزمة قلبية وانهياره خلال تمارين فردية، لكنه تعافى تماماً منها.

ويُعَدُ بروني موهبة مميزة صاعدة في رياضته وتوقع له كثر أن يسير على خطى والده نجم لوس أنجليس ليكرز الحالي وكليفلاند كافالييرز وميامي هيت سابقاً.

بلغ متوسطه 14 نقطة و5 متابعات و3 تمريرات حاسمة خلال عامه الثانوي الأخير في سييرا كانيون قبل أن يتخذ قراره باللعب لفريق تروجنز التابع لجامعة جنوب كاليفورنيا.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة