: آخر تحديث
السلطات تعمل على إيواء الناجين

مصرع ثلاثة مهاجرين بحريق مبنى في جنوب فرنسا

10
10
10

مرسيليا: أعلن مسؤولون فرنسيون مصرع ثلاثة مهاجرين في مدينة مرسيليا في جنوب البلاد السبت جراء حريق اندلع في مبنى سكني عام.

وقال مصدر قضائي إن طفلا يبلغ عامين وشخصا بالغا أصيبا بجروح خطرة في حريق المبنى الذي من المعروف أن مهاجرين أغلبهم نيجيريين يقطنونه بشكل غير قانوني، مضيفا أن الرجال الثلاثة الذين لقوا حتفهم مهاجرون غير شرعيون.

من جهته، قال قائد الشرطة فريدريك كاميليري لوكالة فرانس برس إنه لم يتم بعد تحديد سبب الحريق الذي اندلع في المساحة المشتركة بين الشقق.

وأضاف "هناك نقطة تداول (مخدرات) سيئة السمعة هنا وتوتر بين السكان والمروجين".

وتعمل السلطات حاليا على إيواء الناجين من الحريق.

وأفادت الشركة المشرفة على المبنى والتي تدير سلسلة من المساكن العامة في المنطقة، أنه كان على قائمة الهدم.

وقالت نائبة رئيس بلدية مرسيليا سامية غالي "رغم أن سبب الحريق لم يحدد بعد... ما هو واضح هو أن ظروف العيش المزرية للمقيمين هنا وفي مباني سكنية عامة أخرى في مرسيليا يخلق وضعا خطيرا ومخاطر جسيمة" للجميع.

وواجه ساسة مرسيليا اتهامات بتجاهل التحذيرات بشأن الإسكان غير الآمن في عام 2018، عندما لقي ثمانية أشخاص حتفهم في انهيار مبنيين في وسط المدينة الساحلية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار