: آخر تحديث

"آسمان" الايرانية توقع عقدا لشراء 30 طائرة بوينغ

8
10
8

طهران: أعلنت شركة آسمان الايرانية للطيران السبت أنها وضعت اللمسات الأخيرة على اتفاق لشراء 30 طائرة "بوينغ ماكس 737" بقيمة ثلاثة مليارات دولار مع إمكان شراء 30 أخرى. 

وتم توقيع الاتفاق الذي أعلن بداية في شهر نيسان/ابريل في طهران السبت. وسيتم تسليم الطائرات الـ30 الأولى بين عامي 2022 و2024. 

ونقلت وكالة أنباء "إسنا" عن وزير العمل الايراني علي ربيعي  قوله "انا سعيد بقدرتنا (...) على تطوير الأسطول الجوي بأسلوب مناسب ليتمكن من الاستحواذ على أسواق المنطقة".

ولكن يمكن أن يتأثر الاتفاق سلبا في حال نفذ الرئيس الأميركي دونالد ترامب تهديداته بإعادة فرض عقوبات على ايران. 

ويجري البيت الأبيض مراجعة مدتها 90 يوما لاتخاذ قرار بشأن إن كان سيلتزم بالاتفاق الذي تم التوصل إليه بين طهران ودول كبرى عام 2015، والذي وافقت بموجبه ايران على الحد من برنامجها النووي مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها. 

ويتعين على واشنطن تجديد رفع العقوبات كل أشهر عدة لابقاء الاتفاق ساريا، وهو ما يجب القيام به خلال الأيام المقبلة. 

وحتى لو التزم ترامب الاتفاق النووي، فيجب أن يعطي مكتب مراقبة الأصول الأجنبية الأميركي (أوفاك) الضوء الأخضر للسماح لبوينغ ببيع الطائرات لايران.

وقال المتحدث باسم آسمان، أمير رضا مصطفوي، لوكالة فرانس برس "لقد أنهينا الاتفاق وننتظر الآن موافقة أوفاك عليه في غضون الشهر المقبل". 

وأضاف أن آسمان ستدفع خمسة بالمئة من قيمة العقد نقدا فيما سيتم دفع باقي المبلغ من خلال اتفاق تمويل ستنظمه بوينغ. 

وتتعرض بوينغ التي تصنع كذلك 80 طائرة للخطوط الجوية الايرانية لانتقادات واسعة من نواب أميركيين يشيرون إلى أن طائرات الجمهورية الإسلامية الجوية استخدمت لشحن الأسلحة والقوات إلى سوريا وغيرها من مناطق النزاع. 

ولكن عملاق صناعة الطيران أكد فرص العمل التي توفرها اتفاقاته وأوضح في نيسان/ابريل أن عقد آسمان "يخلق ويوفر نحو 18 ألف وظيفة في الولايات المتحدة". 

وتسعى ايران إلى تجديد اسطول طائراتها القديمة، إلا أنها منعت بشكل واسع من ابرام عقود مع كبار مصنعي الطائرات إلى أن تم التوصل إلى الاتفاق النووي عام 2015. 

وسمحت "اوفاك" ببيع 80 طائرة بوينغ و100 طائرة من طراز ايرباص إلى الخطوط الجوية الايرانية. ووصلت أولى الطائرات إلى طهران مؤخرا. 

وتملك آسمان اسطولا من 36 طائرة، نصفها من طراز "فوكر 100" الهولندية التي تتسع لـ105 مقاعد.

ولدى الشركة ثلاث طائرات من طراز بوينغ 727-200 تعود إلى بداية الثورة الإسلامية وقامت بأولى رحلاتها عام 1980. 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد