: آخر تحديث
استغرب سماح السلطات السويدية بهذا العمل غير المقبول

المغرب يدين إقدام متطرفين سويديين على احراق المصحف الشريف

9
9
9
مواضيع ذات صلة

إيلاف من الرباط:أدانت المملكة المغربية بشدة اقدام متطرفين سويديين السبت بستوكهولم على احراق المصحف الشريف ،معبرة عن رفضها المطلق لهذا الفعل الخطير.
وأعربت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج،في بيان لها عن "استغرابها سماح السلطات السويدية بهذا العمل غير المقبول،الذي جرى امام قوات الامن السويدية،وتطالبها بالتدخل لعدم السماح بالمس بالقرآن الكريم وبالرموز الدينية المقدسة للمسلمين".
وشددت الوزارة على ان "هذا العمل الشنيع الذي يمس بمشاعر أكثر من مليار مسلم من شأنه تأجيج مشاعر الغضب و الكراهية بين الأديان و الشعوب". وأشارت الوزارة الى أن قيم التسامح و التعايش "تقتضي عدم الكيل بمكيالين و التعامل بنفس الحزم و الصرامة مع كل مس بمقدسات الأديان و مشاعر المنتسبين لها".

من جهته،إستنكر المجلس العلمي الأعلى، الذي يترأسه الملك محمد السادس، بصفته اميرا للمؤمنين ،جريمة إحراق المصحف الشريف بستوكهولم .
واعتبر المجلس العلمي الأعلى، في بيان له، الأحد، القيام بإحراق المصحف الشريف عدوانا صادرا عن الجهل بالقيم الإنسانية المثلى التي يدعو إليها القرآن الكريم؛ مدينا التواطؤ الذي قد يكون صاحب هذا الأمر بأي شكل من الأشكال.
وسجل المجلس استغرابه الشديد لأن يكون هذا الفعل الشنيع قد وقع في بلد يدعو إلى مبادئ السلام والتعايش في العالم.
واعتبر البيان أن هذه الجريمة مسيئة إلى المسلمين ومستفزة لمشاعرهم؛ لكونها غير قابلة لأي تبرير مهما كان.
وعلى أساس كل هذه الاعتبارات، توقع المجلس العلمي الأعلى القيام بالإجراءات التي تبين لعقلاء الناس في كل مكان أن هذا الفعل الشاذ إنما هو صادر عن الجهالة التي ينبغي أن يتعاون الحكماء على التقليل من آثارها المدمرة.

 

 

 





 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار