: آخر تحديث
حاضرة الفاتيكان تطلب الصلاة له

تدهور كبير في حالة بنديكتوس السادس عشر الصحية

36
40
23
مواضيع ذات صلة

طلب البابا فرنسيس من الروم الكاثوليك الصلاة من أجل سلفه بنديكتوس السادس عشر الذي قال إنه مريض للغاية.

وبحسب الفاتيكان، تدهورت صحة البابا السابق - البالغ من العمر خمسة وتسعين عاما - فجأة في الساعات القليلة الماضية.

وزار البابا فرنسيس الأربعاء بنديكتوس - الذي تنحى في عام 2013، بعد قرابة ثماني سنوات قضاها في هذا المنصب.

وقال المتحدث باسم الفاتيكان، ماتيو بروني، في بيان "حدث تدهور في الساعات القليلة الماضية بسبب تقدم العمر". وأضاف أن "الوضع في الوقت الحالي لا يزال تحت السيطرة، ويراقبه الأطباء باستمرار".

وكان بنديكتوس أول بابا يتخلى عن البابوية منذ ما يقرب من ستمئة عام.

وذكر في بيان تخليه عن المنصب تدهور صحته الجسدية والعقلية. ويعيش البابا الألماني الأصل، واسمه الحقيقي جوزيف راتزينغر، منذ ذلك الحين حياة هادئة في دير سابق داخل الفاتيكان.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار