: آخر تحديث
بعد ساعات على تصنيفها "متطرفة"

منظمة المعارض أليكسي نافالني تتعهد "مواصلة محاربة" الفساد

7
7
6
مواضيع ذات صلة

موسكو: تعهدت منظمة مكافحة الفساد التابعة لمعارض الكرملين المسجون أليكسي نافالني الخميس مواصلة محاربة الفساد، بعد ساعات من تصنيفها من قبل محكمة في موسكو بأنها متطرفة وحظر عملها.

وكتبت المنظمة على تويتر ردا على الحكم الذي أصدرته محكمة مدينة موسكو في وقت متأخر من ليل الأربعاء"استيقظنا بابتسامة مدمرة على شفاهنا (...) سنستمر في محاربة الفساد". وتلقت منظمة مكافحة الفساد التابعة لنافالني وشبكة مكاتبه الإقليمية، التصنيف الذي يمنعها من العمل في روسيا بعدما قال مدّعون إنها تخطط لانتفاضة يدعمها الغرب.

لكن حلفاء نافالني لجأوا إلى وسائل التواصل الاجتماعي لإظهار رفضهم التصنيف وإعلان استمرارهم في العمل.

وكتب جورجي ألبوروف أحد مساعدي نافالني والمحقق الرئيسي في المنظمة على تويتر "استيقظت كمتطرف، وبدأت العمل. لا أشعر بأي فرق".

ونشرت المنظمة العديد من التحقيقات حول ثروة النخب الروسية، وعادة ما تكون مصحوبة بمقاطع فيديو على يوتيوب تحصد ملايين المشاهدات.

وكتب رئيسها إيفان زدانوف على تويتر "اليوم، أخبرت زوجتي بأنني أصبحت الآن متطرفا ويمكن أن أتصرف بشكل سيّئ".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار