: آخر تحديث
رابطة المؤلفين تستضيف ندوة تسلط الضوء على العلاقات العربية - البريطانية

الأمير خالد بن بندر بن سلطان: فيصل عباس يقلب الأدوار في كتابه "حكايا عربي أنجلوفوني"

30
29
23

إيلاف من لندن: شهدت العاصمة البريطانية لندن، مساء الاثنين، ندوة مميزة نظمتها رابطة المؤلفين البريطانية، حيث تم إطلاق كتاب "حكايا عربي أنغلوفوني Anecdotes of an Arab Anglophile" للزميل فيصل عباس، رئيس تحرير صحيفة "عرب نيوز". الندوة، التي أدارها كريس دويل، مدير مجلس التفاهم العربي - البريطاني (كابو)، ركزت على تعزيز العلاقات الثقافية والتفاهم بين العالم العربي وبريطانيا.


فيصل عباس وكريس دويل خلال الندوة

تناولت الندوة المحاور الرئيسية التي يطرحها الكتاب، والذي أصدرته دار "نوماد بابليشنيغ" البريطانية باللغة الإنجليزية. أبرز هذه المحاور كانت أهمية بناء جسور ثقافية بين الشعوب، والتعرف على عادات وتقاليد المجتمعات المختلفة. كما تمت مناقشة الإصلاحات التي تشهدها المملكة العربية السعودية ضمن "رؤية 2030" وأثرها الكبير على المنطقة والعالم.


السفير السعودي في بريطانيا الأمير خالد بن بندر بن سلطان مفتتحاً الندوة

كلمات الشخصيات البارزة
السفير السعودي في بريطانيا، الأمير خالد بن بندر بن سلطان
 أشاد في كلمته الافتتاحية بدور "عرب نيوز" والأعمال الأدبية لرئيس تحريرها في تسهيل مهمته كسفير. وأكد أن غالبية الكتب المنشورة غالباً ما تعكس نظرة العالم الخارجي لمنطقة الشرق الأوسط، مضيفاً أن رؤية العكس الآن هو جزء من النهضة الثقافية التي تشهدها السعودية في مختلف المجالات.
وأوضح أن العادة جرت أن تكون غالبية الكتب المنشورة تعكس نظرة بقية العالم لمنطقة الشرق الأوسط، مضيفاً أنه "من الرائع رؤية تبدل للأدوار". وأوضح أن ذلك "جزء من النهضة التي نراها في بلد مثل السعودية في مجالات الثقافة، والاقتصاد، والتجارة، وغيرها".


السير بِن إليوت متحدثاً خلال الندوة

من جهته، رأى المتحدث الرئيسي من الجانب البريطاني السير بِن إليوت، أن مثل هذه الكتب "تلعب دوراً مهماً في تعزيز الاحترام والتفاهم بين بلدينا الرائعين".
وأضاف: "الكثير منّا كان محظوظاً بزيارة السعودية والشعور بالحيوية التي تتمتع بها، وما يساهم به كتاب مثل كتاب فيصل عباس هو إيضاح أهمية التبادل الثقافي وكيف يجب علينا جميعاً توسعة مداركنا عبر السفر، والاحترام، والحوار المفتوح".


الكاتب فيصل عباس يوقع نسخة من كتابه

بعد الندوة، أُقيمت جلسة توقيع للكتاب تبعتها حفل تعارف حضره عدد من أعضاء مجلسي النواب واللوردات، وسياسيين سابقين، إضافة إلى كبار الصحافيين والأكاديميين من بريطانيا والعالم العربي.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات