: آخر تحديث
التي ستجمع ريال مدريد بنظيره ليفربول في نهائي أبطال أوروبا

زيدان يريد تأكيد تخصصه بالألقاب وكلوب يبحث طرد نحس النهائيات

2
2
2
مواضيع ذات صلة

 يخوض المدربان الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد الإسباني والألماني يوغن كلوب مدرب ليفربول الإنكليزي نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب العاصمة الأوكرانية "كييف" بخبرات متراكمة بعدما سبق لكليهما أن نشطا في العديد من المباريات النهائية سواء المحلية أو القارية.

وتكشف السيرة الذاتية للمدربين بأن الفرنسي مختص في كسب المباريات النهائية مع ريال مدريد طالما انه لم يسبق له ان درب غيره من الأندية ، في حين ان الألماني ظل أسيراً للعنة النهائيات التي حرمته من ألقاب وبطولات كبيرة سواء مع فريقه الحالي ليفربول أو قبله مع بروسيا دورتموند الألماني.
 
ويكتسي  نهائي "كييف" بين العملاقين اهمية بالغة للمدربين من الناحية الشخصية لا تقل اهميته للناديين من الناحية الفنية، فزيدان يعمل على تأكيد جدارته بالألقاب والبطولات التي نالها مع ريال مدريد منذ توليه جهازه الفني في مطلع عام 2016 ، واثبات قدرته بأنه مدرب كفء ليصبح مدرب اختصاصه بلوغ النهائي وحصد الألقاب، وفي المقابل فإن كلوب يتطلع إلى استغلال الفرصة لطرد نحس المباريات النهائية التي خذلته مرات عدة، ليؤكد من خلال تتويجه بلقب "صاحبة الأذنين" ان انتكاساته السابقة في النهائيات كان سوء حظ لا غير.
 
مشوار زيدان
 
وقبل نهائي "كييف" ، خاض زيدان مع "الأبيض الملكي" 7 نهائيات حقق خلالها العلامة الكاملة وحصد بفضلها سبعة ألقاب لبطولات محلية ودولية مختلفة ، ففي دوري الأبطال لعب النهائي مرتين في عام 2016 ، وحققه بركلات الترجيح على حساب أتلتيكو مدريد ، ثم فاز بأربعة أهداف مقابل هدف على يوفنتوس الإيطالي في عام 2017 .
 
كما نال "زيزو" لقب السوبر الأوروبي مرتين عندما فاز في النهائي الأول عام 2016 على إشبيلية الإسباني بثلاثة أهداف مقابل هدفين ، ثم على مانشستر يونايتد الإنكليزي بهدفين لهدف في 2017 ، كما فاز بلقب كأس العالم للأندية مرتين ، الأولى جاء بفضل فوزه في النهائي على كاشيما الياباني بطوكيو في عام 2016 ، فيما تحققت الثانية بفوزه في النهائي على جريميو البرازيلي بالإمارات في عام 2017 .
 
كما قاد زيدان "الميرنغي" لإحراز لقب السوبر الإسباني في عام 2017 عندما فاز في النهائي على غريمه ومواطنه برشلونة ذهاباً و إياباً.
 
مشوار كلوب
 
وفي المقابل، فإن نهائي البطولة لهذا العام ، يعتبر هو النهائي الحادي عشر في مشوار المدرب الألماني يورغن كلوب بعدما سبق له ان خاض 10 نهائيات سابقة ،  حيث لم يفز سوى بثلاث مباريات نهائية فيما خسر البقية.
 
وخاض كلوب مع نادي بروسيا دورتموند الألماني 8 نهائيات ، منها نهائي دوري أبطال أوروبا في عام 2013 ، والذي خسره أمام مواطنه بايرن ميونيخ على ملعب "ويمبلي" بالعاصمة البريطانية لندن، أما على الصعيد المحلي ، فقد خسر نهائي كأس ألمانيا مرتين عامي 2014 و 2015 ، فيما كسب نهائي 2012 ، كما خسر مرتين نهائي السوبر الألماني عامي 2011 و 2012 ، ولكنه عاد وكسبه مرتين في عامي 2013 و 2014.
 
ومع ليفربول الذي يدربه منذ شهر أكتوبر من عام 2015 خاض يورغن كلوب نهائيين ولكنه خسرهما، حيث هزم في أولاً على يد إشبيلية الإسباني في مسابقة الدوري الاوروبي بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف في عام 2016 ، أما الهزيمة الثانية فجاءت في ذات العام وتحديداً بمسابقة كأس الرابطة الإنكليزية أمام مانشستر سيتي وبنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة