: آخر تحديث

رجل على لوح تزلج يعيد فرقة "فليتوود ماك" إلى تصنيف "بيلبورد"

7
6
9
مواضيع ذات صلة

لوس انجليس: أعاد تطبيق "تيك توك" فرقة الروك البريطانية الشهيرة "فليتوود ماك" إلى تصنيف مجلة "بيلبورد" للأغنيات الأكثر مبيعا بفضل فيديو لقي انتشارا هائلا على مواقع التواصل الاجتماعي.

بدأت المسألة في أواخر أيلول/سبتمبر، حين قام أحد مستخدمي تيك توك يعرف بلقب "دوغ فيس 208" واسمه الحقيقي نايثن أبوداكا، بتصوير نفسه ينزلق عند حافة طريق عام على لوح تزلج وهو يشرب عصير التوت البري من عبوة يحملها ويحرك شفتيه على وقع أغنية "دريمز" للفرقة التي اشتهرت في السبعينات.

وحصد الفيديو اكثر من 8,6 مليون "لايك" على تيك توك وجعل من "دوغ فيس 208" نجما على الإنترنت بعدما تعاطف الناس مع قصته.

فالرجل البالغ من العمر 37 عاما يعمل في مستودع للبطاطا في إيداهو بشمال غرب الولايات المتحدة وكان يتوجه إلى عمله على لوح التزلج لأن سيارته معطلة.

وعرّف الفيديو الأشخاص الأصغر سناً على فرقة الروك وشجع على الاستماع إلى أغانيها على منصات البث التدفقي، حتى أن مؤسسها ميك فليتوود فتح حسابا على تيك توك تكريما لـ"دوغ فيس 208"، فنشر فيديو يظهر فيها هو نفسه مثله على لوح تزلج يشرب عصير التوت البري من العبوة ذاتها.

ونتيجة لذلك، ارتقت أغنية "دريمز" إلى المرتبة الـ21 من تصنيف مجلة "بيلبورد" للأغنيات المئة الأكثر مبيعا للأسبوع الممتد بين 11 و17 تشرين الأول/أكتوبر، وهو تصنيف احتلت مرتبته الأولى عام 1977.

وكتبت الصحافية تاتيانا سيريسانو على موقع المجلة "سبق أن دفع تيك توك أعمالا قديمة إلى قائمة الأغنيات الأكثر رواجا، لكن لم يحصل أبدا من قبل أن وصلت أغنية قديمة إلى هذا الحد إلى مثل هذه المرتبة في تصنيف الاغنيات المئة الأكثر مبيعا" إلى جانب كل مغني الراب المعروفين حاليا.

 

 

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ترفيه